كل الجوائز جوائز الدولة

جوائز النيــــل للمبدعين المصريين

وجائزة النيل للمبدعين العرب

في مجالات الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية

لعام 2022

(خاص بالجهات التي لها حق الترشيح)

ـــــــــ

 

    يدعو المجلس الأعلى للثقافة الهيئات التي لها حق الترشيح لجوائز الدولة إلى إرسال أسماء مرشحيها لجوائز النيل للمبدعين المصريين؛ وجوائز الدولة التقديرية و تمنح هذه الجوائز في مجالات الفنون والآداب و العلوم الاجتماعية، وجائزة النيل للمبدعين العرب، والتي تمنح لأحد المبدعين العرب في أي من مجالات الفنون  أوالآداب أو العلوم الاجتماعية، وذلك مع مراعاة القواعد التالية:

-  قيمة كل جائزة من جوائز النيل للمبدعين المصريين، وكذلك جائزة النيل للمبدعين العرب 500.000 ألف جنية (خمسمائة ألف جنية ) وميدالية ذهبية، ولايجوز تقسيمها أو مــنحها لشخص واحد في ذات الفرع أكثر من مرة واحدة.  

- جوائز النيل للمبدعين المصريين المخصصة ثلاث: (جائزة للفنون –  جائزة للآداب – جائزة للعلوم الاجتماعية).

- تخصص جائزة واحدة فقط من جوائز النيل للمبدعين العرب فى أى من مجالات الفنون أو الآداب أو العلوم الاجتماعية.

-  تتولي التــرشيح لهذه الجوائز الهيئات العلمية المحددة بقرار المجلس الأعلى للثقافة، والتي تعمل بصفة أصلية في ممارسة البحث و الإنتاج في الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية؛ على أن لا تكون الجامعات الخاصة من بين تلك الهيئات، وذلك بناءً على قرار المجلس الأعلى للثقافة فى اجتماعه الحادى والستين ولائحة المجلس الأعلى الصادرة في 2020.

-  وتقوم تلك الهيئات بإرسال أسماء مرشحيها لنيل جائزة النيل للمبدعين المصريين والمبدعين العرب  لعام 2022

على أن يكون الترشيح مقصورًا على مـرشح واحد فقط لكل فـــرع من الفروع المخصصة لها جائزة النيل للمبدعين المصريين (الفنون – الآداب – العلوم الاجتماعية)  ، وأن يكون مقصورًا على مرشح واحد فقط في أى من مجالات (الفنون أوالآداب أو العلوم الاجتماعية) بالنسبة لجائزة النيل للمبدعين العرب،  ويبطل كل ترشيح يجري على خلاف ذلك.

 - ترسل الترشيحات مرفقة بالأوراق التالية ، بالإضافة إلى  تحميلها على أسطوانة مدمجة:

- السيرة الذاتية والبيانات الشخصية لا تزيد عن 10 صفحات  بصيغة "Word"، ويكتفي بتقديم السيرة الذاتية للمرشح ، ولا يتم تقديم أعمال.

- صورة من بطاقة الرقم القومي.

- صورة شخصية حديثة.

- خطاب معتمد من البنك برقم الحساب البنكي الخاص بالمرشح.

- موافقة كتابية من المرشح على قبوله للترشح، وتعتبر هذه الموافقة جزءًا من الأوراق التى لا تكتمل إجراءات الترشيح بدونها.

- مبررات ترشيح الجهة أوالهيئة (تفصيل أسباب الترشيح فيما لا يزيد عن صفحة واحدة) وتعتبر هذه المبررات جزءًا من الأوراق التى لا تكتمل إجراءات الترشيح بدونها.

شروط الترشيح:

-  بالنسبة لجائزة النيل للمبدعين المصريين أن يكون مصري الجنسية.

- بالنسبة لجائزة النيل للمبدعين العرب أن يكون عربي الجنسية.

-  ضرورة أن يكون المرشح علي قيد الحياة وقت ترشيحه لنيل الجائزة، وإلا اعتبر الترشيح باطلاً.

-   ضرورة أن يكون الترشيح لهذه الجوائز عن طريق مجلس الهيئة، مع إيضاح تاريخ انعقاد المجلس، ورقم الجلسة التي أُقـر فيها الترشيح، ويعتبر الترشيح باطلاً إذا تم بطريق التفويض.

-  ضرورة أن يكون الترشيح في نطاق تخصص الهيئة التي تتولي الترشيح.

- ألا يكون من بين المرشحين لهذه الجائزة أي من القائمين على الهيئة المرشحة أو رؤساء مجالس إدارتها أو مجالس أمنائها أو أي من الوزراء وقت توليهم المسئولية.

-   في حالة ترشح الشخص لأكثر من جائزة يعتد بترشحه للجائزة الأعلى ، و إذا تساوت الجائزتان المرشح لهما ، فيعتد بالترشيح الأسبق وفق تاريخ ورود أوراق الترشح للمجلس ، ما لم يبد المرشح رغبة بخلاف ذلك.

 

ويشترط فيمن يمنح جائزة النيل:

أن يكون له مؤلفات أو أعمال أو بحوث سبق نشرها أوعرضها أوتنفيذها .

-  أن يكون لهذا الإنتاج قيمة علمية أو أدبية او فكرية أو فنية ممتازة.

-  أن تظهر فى هذا الإنتاج دقة البحث والابتكار والإبداع.

-  أن يضيف إلى العلوم أو الفنون والآداب قيمة جديدة تنفع الوطن خاصة والإنسانية عامة.

- تقضي اللائحة الداخلية للمجلس الأعلى للثقافة؛ بأن لا تحال الترشيحات المقدمة إلى لجان الفحص المختصة ، إلا إذا كانت مستوفاة كافة الشروط الشكلية الواجب توافرها في كل ترشيح.

    أن تصل الترشيحات إلي المـجلس الأعلى للثقافة (1 شــارع الجبلاية بالأوبرا – الجزيرة – القاهرة) في الفترة من 1 أكتوبر وحتى 31 ديسمبر 2021.

رقم التليفون: 27368910 

 

الفائزون بالجائزة
مصطفى عبد المعطي
الأستاذ الدكتور مصطفى عبد المعطي

الفنون 2021

مصطفى عبد المعطى عبد العال سالم

ولد عام 1938.

- تخرج فى كلية الفنون الجميلة بالإسكندرية عام 1962 فى قسم التصوير.

- عمل بالتدريس بكلية الفنون الجميلة بالإسكندرية منذ تخرجه.

- عضو مؤسس لجماعة التجريبيين التى تكونت عام 1958 من الفنانين السكندريين:

 

- حاصل على منحة تفرغ من الحكومة المصرية لدراسة صعيد مصر وأقام معرضًا عن السد العالى عام 1966. ثم بالقاهرة عام 1968.

- حاصل على منحة تفرغ من الحكومة المصرية لدراسة شمال الدلتا وتقديم معرض عن المنظر فى دلتا مصر عام 1968.

"وكان الهدف من هاتين المنحتين هما البحث عن معطيات جمالية تشكيلية خاصة بالبيئة   المصرية"

- حاصل على درجة الماجستير فى الفنون عام 1972 تخصص تصوير وكان موضوعها "أزمة الإنسان المعاصر فى صيغتها التشكيلية".

- حاصل على بعثة حكومية إلى أسبانيا عام 1974 للحصول على درجة الدكتوراه.

 ـ حاصل على دبلوم التصوير الجدارى من اكاديمية سان فرناندو ـ جامعة مدريد ـ بأسبانيا 1976

- حاصل على درجة الأستاذية فى الفنون من أكاديمية سان فرنا ندو ـ جامعة مدريد ـ بأسبانيا. والمعادلة لدرجة الدكتوراه التى تمنحها الجامعات المصرية عام 1977.

- حاصل على دبلوم الترميم فى التصوير الزيتى من أكاديمية سان فرنا ندو ـ جامعة مدريد ـ بأسبانيا. عام 1977.

- وكيلا لوزارة الثقافة وأول مشرف عام على المركز القومى للفنون التشكيلية منذ عام 1980 وحتى 1988.

 

عُين وكيلاً لوزارة الثقافة وأول مشرف عام على المركز القومى للفنون التشكيلية منذ عام 1980 وحتى 1988.

- عضو بالمجالس القومية المتخصصة عام 1983.

- عضو المؤتمر العالمى للفنون المعاصرة فى فينسيا بإيطاليا. واختير نائبًا لرئيس المؤتمر عام 1985. وذلك من أجل الفكر الجديد الذى قدمه الدكتور مصطفى عبد المعطى فى بينالى القاهرة بصفته منشئه والقومسير العام له.

- وكيل أول لوزارة الثقافة ورئيسا للأكاديمية المصرية للفنون بروما  1988الى 1996 .

- اشترك فى معظم المعارض التى أقامتها الدولة فى الداخل والخارج منذ نهاية الخمسينيات وحتى الآن.

- قومسير عام الجناح المصرى بمرجان "كولومبو 92" العالمى الذى أقيم فى مدينة جنوه الإيطالية بمناسبة مرور 500 عام على اكتشاف أمريكا عام 1992.


محمد سلماوى
الأستاذ محمد سلماوى

الآداب 2021

محمد سلماوى محمد سلماوى

درس اللغة الإنجليزية بكلية الآداب - جامعة القاهرة، وتخرج فيها عام 1966، ثم حصل على دبلوم مسرح شكسبير بجامعة أكسفورد بإنجلترا عام 1969، ثم التحق بالجامعة الأمريكية بالقاهرة وحصل على درجة الماجستير في الاتصال الجماهيرى عام 1975.

كما صدرت لمحمد سلماوى المؤلفات القصصية والروائية، التالية في مجال القصة: «الرجل الذي عادت إليه ذاكرته» (1983) - «الخرز الملون» (1990)، «باب التوفيق» (1994) - «وفاء إدريس وقصص فلسطينية أخرى» (2000)- «أجنحة الفراشة» (2011)، التي تنبأت باندلاع ثورة 25 يناير المصرية، في العام نفسه، الذي شهد ميلاد عمله الإبداعى.

وقد حصل محمد سلماوى على العديد من الأوسمة والجوائز منها: جائزة الدولة التقديرية، في الآداب، عام 2012، وسام التاج الملكى البلجيكي من الملك ألبير الثاني، عام 2008 - وسام الاستحقاق من الرئيس الإيطالي كارلو تشامبى، عام 2006 - وسام الفنون والآداب الفرنسي، عام 1995. وحصلت مسرحيته «رقصة سالومي الأخيرة» على جائزة لجنة التحكيم بمهرجان قرطاج المسرحي عام 1999، وفازت مسرحية «الجنزير» بجائزة أفضل نص مسرحي في افتتاحمعرض القاهرة الدولي للكتاب عام 1996، كما حصلت مسرحيته «سالومي» علي درع مهرجان جرش الدولي بالأردن عام 1989، واختيرت مسرحيته «فوت علينا بكرة» كأفضل عرض مسرحي لعام 1984 في المهرجان الأول للمسرح العربي

كتب صدرت عنه أو ورد بها دراسة عن أعماله: 

مسرح المواجهة : قراءة في مسرح محمد سلماوى - تأليف خليل الجيزاوى - الهيئة المصرية العامة للكتاب - 2004 - عبثية الواقع .. وواقعية العبث - تألف الدكتور عثمان الحمامصى - الهيئة المصرية العامة للكتاب - 2004 - أصداء «الجنزير» بأقلام : د. جابر عصفور، أحمد عبد المعطى حجازي، ألفريد فرج، سامى خشبة رجاء النقاش، وأخرين - دار «ألف» للنشر 1996 - المسرح المصري في الثمانينات - تأليف الدكتور مصطفى عبد الغنى - الهيئة المصرية العامة للكتاب - 1995. - العبث والواقع : مسرح محمد سلماوى بأقلام : د. لويس عوض، د. نعيم عطية، سعد أردش، د.غالى شكرى، وأخرين - دار «ألف» للنشر - 1992 - أدب الفساد الجميل - تأليف جمال فاضل - الهيئة المصرية العامة للكتاب – 1987.


أحمد نوار
الدكتور أحمد نوار

الفنون 2019

حاصل على بكالوريوس كلية الفنون الجميلة جامعة حلوان 1967م. أستاذ متفرغ بكلية الفنون الجملية 30/11/2008. المشرف العام على المركز الثقافي للعلوم والفنون (جامعة حلوان) منذ 30/11/2008.

الدرجة العلمية

  • بكالوريوس كلية الفنون الجميلة جامعة حلوان 1967م.
  • منحة دراسة لمدة اربع سنوات بإسبانيا بدأت عام 1971م  1975م.
  • دبلوم فن الجرافيك من أكاديمية سان فرناندو بمدريد 1975م.
  • دبلوم فن التصوير الجدارى من أكاديمية سان فرناندو بمدريد 1975.
  • الأستاذية في الرسم "المعادلة لدرجة الدكتوراة المصرية" من أكاديمية سان فرناندو بمدريد عام 1975م.

 

المناصب

  • استاذ متفرغ بكلية الفنون الجملية 30/11/2008.
  • المشرف العام على المركز الثقافي للعلوم والفنون (جامعة حلوان) منذ 30/11/2008.
  • رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لقصور الثقافة 20/9/2005م حتى 3/6/2008.
  • رئيس قطاع الفنون التشكيلية "وزارة الثقافة" المركز القومي للفنون التشكيلية سابقا منذا 12/05/1988م حتى12/4/2006.
  • رئيس قطاع المتاحف بالمجلس الأعلى للآثار منذ 5/12/1994م، حتى 20/10/1999م.
  • المشرف العام علي صندوق إنقاذ آثار النوبة منذ 26/8/1996 حتى 7/11/1998م.
  • عميد ومؤسس كلية الفنون الجميلة جامعة المنيا منذ عام 1982م حتى عام 1988م.
  • أستاذ ورئيس قسم الجرافيك المنتدب بكلية الفنون الجميلة-جامعة المنيا، عام 1983م حتى عام 1988م.
  • أستاذ بقسم الجرافيك بكلية الفنون الجميلة جامعة حلوان.
  • المستشار الفني للمركز القومي للبحوث منذ عام 1980 م وحتى 1983م.
  • الدراسة والاشراف علي الاعمال الفنية "بانوراما السادس من أكتوبر 1989م".
  • مستشار فني بمجلس الشعب منذ عام 1999 حتى 2008
  • مستشار فني ببنك مصر منذ عام 2007 حتى 2010.
  • مقرر لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلى للثقافة منذ عام 2012 حتى 2016 .
  • رئيس لجنة تحكيم مسابقة تصميم كارنيه نادى الصيد للعام 2017 , نوفمبر 2016.

عضوية

  • عضو جماعة لاتينا بالما دي مايوركا بإسبانيا منذ عام 1972 م وحتى عام 1979م.
  • عضو جماعة ال 15 بمدريد لفن الجرافيك منذ عام 1973 وحتى عام 1980م.
  • عضو مؤسس لجماعة المحور "منذ أنشئت عام 1981".
  • عضو جماعة أتيليه القاهرة للفنانين والكتاب.
  • سكرتير عام جمعية "فن الجرافيك المصري المعاصر".
  • عضو بلجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلى للثقافة منذ نشأته عام 1980م وحتى 2006.
  • عضو مؤسس بنقابة الفنانين التشكيليين المصرية.
  • عضو بمجلس إدارة نقابة الفنانين التشكيليين منذ إنشائها وحتى 1989.
  • عضو بجعية وكالة الغوري للفنانين التشكيليين.
  • عضو بمجلس إدارة هيئة المركز الثقافي القومي "دار الأوبرا المصرية" منذ عام 1990م وحتى عام 2005.
  • عضو بمجلس إدارة هيئة قصور الثقافة 1991م وحتى 2005.
  • عضو بمجلس إدارة هيئة الآثار المصرية 1991م (المجلس الأعلى للآثار).1994 وحتى 1999.
  • عضو باللجنة القومية للمتاحف (بأكاديمية البحث العلمي) 1991م.
  • عضو باللجنة العليا (موسوعة أعلام مصر) بمكتبة الاسكندرية 2008 .
  • عضو باللجنة العليا الاستشارية – جامعة حلوان 2008
  • عضو باللجنة الاستشارية بالمجلس الأعلى للثقافة 2012 .
  • عضو لجنة اعادة دراسة قواعد منح جوائز الدولة, بالمجلس الأعلى للثقافة 2012 .
  • عضو باللجنة الخاصة باختيار الترشيحات لجائزة النيل على المستوى المصرى – وجائزة النيل على المستوى العربى – 2018 .
  • عضو بالمجلس الاستشاري بالمؤسسة الدولية للسير الذاتية كامبردج المملكة المتحدة.
  • نائب رئيس جمعية محبي الفنون الجميلة 2003 وحتى 2007.
  • رئيس مجلس إدارة جمعية محبي الفنون الجميلة منذ عام 2007.

عضو منتسب بنقابة الصحفيين.

 

وله عدة معارض مع جماعة ال 15 بمدريد منها:

  • صالون باريس الدولي للفن المعاصر.
  • المهرجان الدولي بازيل 1974م.
  • المهرجان الدولي للفن المعاصر كولونيا المانيا.
  • قاعة بيساييا سانتاندير اسبانيا 1974م.
  • قاعة مستر مايتولا كورونيا اسبانيا 1975م.
  • معرض آبت إسيو برشلونه باسبانيا.
  • مهرجان باريس للفن المعاصر 1976.

مهرجان الفن المعاصر، بولونيا ايطاليا ، 1997.

وله عدة إصدارات  (مؤلفات) منها:

  • كتاب نهر الفن ( الجزء الأول ) اصدار جريدة الجمهورية
  • كتاب (نوار عين الصقر- قناص حرب الاستنزاف ) اصدار دار الشروق.
  • كتاب (صوت العنف وصوت الفن ) تأليف مشترك , وزارة الثقافة والفنون والتراث ,مركز الفنون البصرية, الدوحة بقطر.2010.

جابر عصفور
الدكتور جابر عصفور

الآداب 2019

جابر أحمد السيد عصفور

 

تاريخ الميلاد: 25 مارس 1944، المحلة الكبرى

 

 

الدرجات العلمية:

  • حصل على الليسانس من قسم اللغة العربية بكلية الآداب - جامعة القاهرة، بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف، يونيو 1965م.
  • حصل على درجة الماجستير من قسم اللغة العربية بكلية الآداب - جامعة القاهرة، بتقدير ممتاز فى يوليو 1969، عن رسالة بعنوان "الصورة الفنية فى التراث النقدى والبلاغى".

 

 

التدرج الوظيفى:

  • شغل وظيفة معيد بقسم اللغة العربية بكلية الآداب - جامعة القاهرة، اعتبارًا من 19/3/1966م.
  • شغل وظيفة مدرس مساعد بقسم اللغة العربية بكلية الآداب - جامعة القاهرة اعتبارًا من 29/11/1969م.
  • شغل وظيفة مدرس بالقسم نفسه اعتبارًا من 18/7/1973م.
  • عمل أستاذ مساعد (زائر) للأدب العربى، جامعة وسكونسن - ماديسون - الولايات المتحدة الأمريكية، أغسطس 1977 إلى أغسطس 1978م.
  • شغل وظيفة أستاذ مساعد بقسم اللغة العربية بكلية الآداب - جامعة القاهرة، اعتبارًا من 11/10/1978م.
  • عمل أستاذ (زائر) للنقد العربى بكلية الآداب - جامعة صنعاء، أبريل 1980م.
  • عمل أستاذ (زائر) للنقد العربى، جامعة استكهولم - السويد، سبتمبر 1981إلى يونيو 1982.
  • يشغل وظيفة أستاذ النقد الأدبى، قسم اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة القاهرة، اعتبارًا من 11/10/1983.
  • عمل أستاذ (معار) للنقد الأدبى بكلية الآداب. جامعة الكويت من 30/9/1983 إلى 31/8/1988.
  • العميد المساعد بكلية الآداب، جامعة الكويت من 30/4/1986 إلى 31/8/1988.
  • أستاذ النقد الأدبى بكلية الآداب، جامعة القاهرة حتى 1/9/1988.
  • رئيس قسم اللغة العربية بكلية الآداب، جامعة القاهرة من 19/3/1990 إلى فبراير 1993.
  • أمين عام المجلس الأعلى للثقافة من 24/1/1993 إلى 24/3/2007.
  • أستاذ (زائر) للنقد العربى، جامعة هارفارد - الولايات المتحدة (فبراير- مايو 1995).
  • القيام بأعمال رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية من 7/7/1997 وحتى 4/3/1998.
  • عضو المجلس القومى للمرأة ومقرر لجنة الثقافة والإعلام وعضو المكتب التنفيذى بالمجلس القومى للمرأة منذ تأسيسه إلى اليوم.
  • أستاذ (زائر) للأدب العربى الحديث، جامعة هارفارد، الولايات المتحدة (فبراير - مايو 2001).
  • عضو لجنة الآداب والدراسات اللغوية بمكتبة الإسكندرية منذ تشكيلها مارس 2003.
  • مدير المركز القومى للترجمة من 28/3/2007 إلى 30/1/2011.

 

 

النشاط الثقافى العام:

عضوية جمعيات أدبية:

  • الجمعيات الأدبية المصرية، القاهرة.
  • اتحاد الكتاب، القاهرة.
  • مجلس إدارة جمعية النقاد، القاهرة.
  • المجلس الأعلى لرعاية الآداب، لجنة الدراسات الأدبية، القاهرة.
  • سكرتير عام الرابطة المصرية لاتحاد كتاب آسيا وأفريقيا، القاهرة.
  • عضوية لجان تحكيم الجوائز القومية: جوائز الدولة التشجيعية، مصر. جائزة مؤسسة التقدم العلمى، الكويت. جائزة سلطان العويس، الإمارات.

 

 

دوريات أدبية متخصصة:

  • نائب رئيس تحرير مجلة " فصول" القاهرة 1980- 1983.
  • رئيس تحريرها 1992 وحتى 1999.
  • عضو هيئة تحرير مجلة قضايا وشهادات 1990-1992.
  • مستشار تحرير مجلات: المهد، الأردن ألف، الجامعة الأمريكية. عالم الفكر، وزارة الإعلام، الكويت. مجلات كلية الآداب، جامعات صنعاء واليرموك والكويت وبغداد والرياض والإمارات.
  • عضو الهيئة الاستشارية لمشروع " كتاب فى جريدة" الصادر عن اليونسكو.
  • عضو الهيئة الاستشارية لمشروع "كتاب للجميع" الصادر عن جامعة الدول العربية.
  • عضو الهيئة الاستشارية للمجلة العربية للعلوم الإنسانية الصادرة عن جامعة الكويت.
  • مستشار تحرير مجلة الجسرة الثقافية الصادرة عن نادى الجسرة الثقافى الاجتماعى بقطر.
  • رئيس تحرير دورية نجيب محفوظ الصادرة عن المجلس الأعلى للثقافة 2008 إلى 2011.

 

 

الجوائز العلمية والأوسمة:

  • جائزة أفضل كتاب فى الدراسة النقدية، وزارة الثقافة - القاهرة 1984.
  • جائزة أفضل كتاب فى الدراسات الأدبية، مؤسسة الكويت للتقدم العلمى، الكويت،1985.
  • جائزة أفضل كتاب فى الدراسات الإنسانية، معرض الكتاب الدولى، القاهرة 1995.
  • الوسام الثقافى التونسى من رئيس جمهورية تونس، أكتوبر 1995.
  • جائزة سلطان بن على العويس الثقافية، الدورة الخامسة 1996/1997 فى حقل الدراسات الأدبية.
  • جائزة الإبداع العربى فى مجال الآداب - مؤسسة الفكر العربى، 2007.
  • جائزة اليونسكو للثقافة العربية - الشارقة للثقافة العربية - باريس 2008.
  • الجائزة التقديرية فى مجال الأدب - جامعة القاهرة، 2007.
  • جائزة التميز فى مجال الإنسانيات - جامعة القاهرة 2008.
  • جائزة الدولة التقديرية فى مجال الآداب - المجلس الأعلى للثقافة، 2009.
  • وسام المكافأة الوطنية من درجة قائد من ملك المغرب، فبراير 2010.

 

الإنتاج العلمى:

تأليف:

  • الصورة الفنية فى التراث النقدى والبلاغى، (الطبعة الأولى، دار الثقافة، القاهرة 1974).
  • مفهوم الشعر، دراسة فى التراث النقدى، (الطبعة الأولى، دار الثقافة، القاهرة 1978).
  • المرايا المتجاورة، دراسة فى نقد طه حسين، (الطبعة الأولى، الهيئة المصرية العامة للكتاب 1983).
  • قراءة التراث النقدى (الطبعة الأولى، دمشق، 1991).
  • التنوير يواجه الإظلام (الطبعة الأولى، القاهرة 1992).
  • محنة التنوير ( الطبعة الأولى، القاهرة 1992.
  • دفاعا عن التنوير (الطبعة الأولى، القاهرة 1993).
  • هوامش على دفتر التنوير، (الطبعة الأولى، بيروت 1993).
  • إضاءات، الهيئة العامة لقصور الثقافة 1994.
  • أنوار العقل، الهيئة المصرية العامة للكتاب 1996.
  • آفاق العصر – مكتبة الأسرة- الهيئة المصرية العامة للكتاب 1997.
  • نظريات معاصرة، الهيئة المصرية العامة للكتاب 1998.
  • زمن الرواية، الهيئة المصرية العامة للكتاب 1999.
  • ضد التعصب- الهيئة المصرية العامة للكتاب 2000.
  • استعادة الماضي-الهيئة المصرية العامة للكتاب 2001.
  • ذاكرة للشعر –الهيئة العامة للكتاب 2002.
  • قراءة النقد الأدبى –الهيئة المصرية العامة للكتاب 2002.
  • أوراق ثقافية –المركز المصرى العربى للصحافة والنشر والتوزيع 2003.
  • مواجهة الإرهاب –قراءة فى الأدب الروائى –الهيئة المصرية العامة للكتاب 2003.
  • فى محبة الأدب –الهيئة المصرية العامة للكتاب 2003.
  • الرهان على المستقبل –الهيئة المصرية العامة للكتاب 2004.
  • الاحتفاء بالقيمة –دار المدى- دمشق 2004.
  • غواية التراث –كتاب العربى 62- وزارة الإعلام –مجلة العربى 2005.
  • دفاعا عن المرأة –كتاب اليوم- مؤسسة الأخبار- جريدة الأخبار- مارس 2007).
  • من هناك –كتاب الهلال- مؤسسة الهلال 2007.
  • رؤى العالم –عن تأسيس الحداثة العربية فى الشعر- المركز الثقافي- الطبعة الأولى 2008- الدار البيضاء- بيروت.
  • مقالات غاضبة- دار ميريت- الطبعة الأولى- القاهرة، 2008).
  • جامعة دينها العلم –الهيئة المصرية للكتاب 2008).
  • نقد ثقافة التخلف –دار الشروق 2008.
  • نحو ثقافة مغايرة –الدار المصرية اللبنانية للنشر 2008).
  • النقد الأدبى والهوية الثقافية –مجلة دبى الثقافية 2009.
  • زمن جميل مضى –كتاب اليوم- مؤسسة الأخبار-جريدة الأخبار 2009.
  • فى محبة الشعر- الدار المصرية اللبنانية 2009.
  • نجيب محفوظ –الإنجاز والقيمة- الدار المصرية اللبنانية للكتاب 2010.
  • الهوية الثقافية والنقد الأدبى –دار الشروق- 2010.
  • الرواية والاستنارة –مجلة دبى الثقافية- 2011.
  • عوالم شعرية معاصرة –كتاب العربى 88- وزارة الإعلام- مجلة العربى، 2012.
  • غواية التراث –الدار المصرية اللبنانية للنشر-2011.
  • دفاعا عن التراث، الدار المصرية اللبنانية للنشر- 2012.

 

 

ترجمة:

1) عصر البنيوية، ترجمة: (الطبعة الأولى، بغداد، 1985).

2) الماركسية والنقد الأدبى، ترجمة: (الطبعة الأولى، الدار البيضاء، 1987).

3) النظرية الأدبية المعاصرة – ترجمة (الطبعة الأولى، القاهرة 1991).

4) اتجاهات النقد المعاصر – المجلس الأعلى للثقافة، القاهرة 2002.

5) الخيال، الأسلوب، الحداثة - المجلس الأعلى للثقافة، القاهرة 2005.

 

 

شارك بالترجمة فى كتب:

1) أنشودة المطر والشعر الحر، ضمن كتاب حركات التجديد فى الأدب العربى، كلية الآداب، جامعة القاهرة 1973.

2) قراءة فى شعر نازك الملائكة، ضمن كتاب نازك الملائكة، الاشتراك مع مجموعة من أساتذة قسم اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة الكويت 1985.

3) مدخل إلى المنهجية، ضمن كتاب مناهج البحث فى العلوم الاجتماعية والإنسانية، جامعة الكويت 1988.

4) قراءة التراث النقدى، ضمن كتاب قراءة جديدة لتراثنا النقدى، مجلدان، جدة 1990.

5) إسلام النفط والحداثة، ضمن الإسلام والحداثة، لندن 1991.

 

 

تقديم وتحرير:

1) تقديم ودراسة وتحرير رواية "الدين والعلم والمال" لفرح أنطون، الصادرة فى الإسكندرية 1903، الهيئة المصرية العامة للكتاب، القاهرة، 1995.

2) تقديم ودراسة وتحرير رواية "غابة الحق" الصادرة فى حلب سنة 1865، الهيئة المصرية العامة للكتاب، القاهرة، القاهرة، 2000.


مفيد شهاب
الدكتور مفيد شهاب

العلوم الاجتماعية 2019

الأبحاث والمقالات:

  • المشكلة القبرصية أمام الأمم المتحدة – الأهرام الإقتصادى (عدد 25/1/1965).
  • محكمة العدل الدولية وتفسير ميثاق الأمم المتحدة – مجلة العلوم السياسية "باللغة الفرنسية" (عدد يونيو 1965).
  • الإعلان العالمى لحقوق الإنسان – مجلة الكلية الحربية (العدد الثالث فبراير 1966).
  • المبادىء العامة للقانون بوصفها مصدراً للقانون الدولى – المجلة المصرية للقانون الدولى (1967).
  • الأمم المتحدة بين الإنهيار والتدعيم – المجلة المصرية للقانون الدولى (1968).
  • الدولة الفيدرالية فى القانون الدولى - المجلة المصرية للقانون الدولى (1969).
  • التكييف القانونى لمهمة السفير جونار يارنج – المجلة المصرية للقانون الدولى (1971).
  • التفرقة العنصرية فى جنوب إفريقيا – مجلة القانون والإقتصاد "باللغة الإنجليزية" (عدد سبتمبر / ديسمبر 1972).
  • الآثار القانونية للسكوت فى القانون الدولى – المجلة المصرية للقانون الدولى (1973).
  • تأميم شركة ب.ب. للإستكشاف فى ليبيا وتحقيق آثاره دولياً – بحث مقدم للمؤتمر الأفريقى الأول (طرابلس من 2 -12 فبراير 1974).
  • التفرقة العنصرية فى جنوب إفريقيا – مجلة السياسة الدولية (1975).
  • دور الأمم المتحدة فى أزمة الشرق الأوسط بعد السادس من أكتوبر – بحث مقدم إلى الندوة العالمية لحرب أكتوبر التى عقدتها جامعة القاهرة (أكتوبر 1975).
  • الصهيونية والنازية – من مطبوعات معهد البحوث والدراسات العربية (1976) (الإنجليزية والفرنسية).
  • الإتجاهات الحديثة فى قانون البحار – مجلد الدورة الدبلوماسية التى عقدتها وزارة الخارجية بدولة الإمارات العربية المتحدة (1977).
  • فى ذكرى مناهضة التفرقة العنصرية – مجلة العدالة التى تصدر عن وزارة العدل بدولة الإمارات العربية المتحدة (1977).
  • مفهوم الإنسحاب فى قرار مجلس الأمن رقم 242 – مجلة الخليج الجديد التى تصدر عن وزارة الإعلام بدولة قطر (أبريل 1978).
  • نحو إتفاقية دولية جديدة لقانون البحار – المجلة المصرية للقانون الدولى (1978).
  • حقوق الإنسان ودور الجامعات فى التوعية بها، دراسة باللغة الفرنسية مقدمة لمؤتمر اليونسكو لحقوق الإنسان، المنعقد فى فيينا من 12 – 16 سبتمبر 1978 منشورة بمجلة البحوث والدراسات العربية – العدد العاشر 1979/ 1980.
  • العلاقة بين المنظمات العربية المتخصصة وجامعة الدول العربية مجلة شئون عربية (عدد 2 / أبريل 1981).
  • ضمانات الإستثمار والمزايا المقررة له فى التشريعات العربية القطرية والإتفاقية الموحدة فى إستثمار رؤوس الأموال فى الدول العربية – بحث مقدم لإجتماع فريق العمل الخاص بالمشاريع العربية المشتركة فى ميدان الأمن الغذائى، المنعقد بالصندوق العربى للإنماء الإقتصادى بالكويت (10- 8 نوفمبر 1983) – منشور تحت رقم وثيقة 28 كما تم نشر البحث فى المجلة المصرية للقانون الدولى 1983.
  • النظام القانونى المقترح لبرنامج التنمية الإقتصادية والإجتماعية المتكاملة لحوض الحماد، دراسة تم إعدادها للمركز العربة لدراسات المناطق الجافة والأراضى القاحلة ومنشور ضمن دراسات حوض الحماد، الجزء الثانوى إتجاهات التنمية والإستراتيجية (دمشق 1983).
  • التطور التاريخى لعقود البترول/ الإطار التشريعى "محاضرة باللغة الفرنسية ألقيت على أعضاء الدورة التدريبية حول موضوع" مفاوضات عقود إستغلال البترول بالمعهد الدولى لقانون التنمية (IDLI) 6-19 مايو 1984، روما إيطاليا منشور بمطبوعات المعهد عن عام 1984، وفى المجلة المصرية للقانون الدولى 1984.
  • جامعة الدول العربية ومجلس التعاون لدول الخليج العربية، دراستان تم إعدادهما لمعهد "ماكس بلانك للقانون المقارن والقانون الدولى" بهايدلبرج، وتم نشرهما ضمن الجزء السادس من انسكلوبيديا القانون الدولى العام (1984).
  • النظام القانونى للمضيق، دراسة باللغة الفرنسية مقدمة لمؤتمر الربط الثابت بين إفريقيا وأوروبا عبر مضيق جبل طارق، المنعقد فى الفترة من 12 -13 أكتوبر 1984، وتم نشرها فى مجموعة وثائق المؤتمر، وفى المجلة المصرية للقانون الدولى (1984).
  • حقوق الإنسان فى عصر التنظيم الدولى ودور الجامعات العربية فى التوعية بها، دراسة مقدمة للمؤتمر الخامس عشر لإتحاد المحامين العرب المنعقد فى تونس من (2 -5 نوفمبر 1984).
  • الميثاق الإفريقى لحقوق الإنسان والشعوب – المجلة المصرية للقانون الدولى "مقال باللغة الفرنسية" (العدد 41 لسنة 1985).
  • التحكيم فى الدول العربية – بحث مقدم لمؤتمر التحكيم الدولى المنعقد بالقاهرة من 20 – 22 يناير 1986 (المركز الإقليمى للتحكيم التجارى الدولى التابع للجنة القانونية الإستشارية الأفروآسيوية).
  • فى ذكرى الإعلان العالمى لحقوق الإنسان – مجلة الملف التى تصدر عن مركز الدراسات العربى الأوروبى بباريس (العدد رقم5 يناير 1993).
  • خطة سلام هيئة الأمم المتحدة – مجلة الملف (العدد 6 فبراير 1993).
  • تدريس حقوق الإنسان فى الجامعات العربية – مجلة الملف (العدد رقم 10 يونيو1993).
  • الميثاق الإفريقى لحقوق الإنسان – مجلة الملف (العدد 11/ يوليو 1993).
  • الميثاق العربى لحقوق الإنسان – مجلة الملف (العدد 12/ أغسطس 1993).
  • الإتفاق الفلسطينى – الإسرائيلى (غزة أريحا أولاً) – خطوة على طريق التسوية الشاملة – مجلة أكاديمية الشرطة بدبى (1993).
  • المفاوضات الدولية: علم وفن – دراسة مقدمة للمؤتمر الدولى للمعهد الدبلوماسى بالرياض عام 1993 – ومنشورة ضمن وثائق المؤتمر عام 1994.
  • العلاقات العربية الأوروبية ومسيرة السلام الشرق أوسطية – مجلة الملف (العدد 35 /سبتمبر 1995).
  • الجوانب القانونية فى قضية القدس – دراسة مقدمة لمؤتمر منظمة تضامن الشعوب الأفريقية الآسيوية المنعقد فى يونيو 1995 – ومنشورة ضمن وثائق المؤتمر سنة 1995.
  • القدس بين قرار الكونجرس والقانون الدولى – مجلة الملف (العدد 41 / يناير 1996).
  • حول بلورة رؤية عربية مشتركة للشراكة الأوروبية المتوسطية – مجلة الملف (العدد رقم 51 / نوفمبر 1996).
  • القانون الدولى والشريعة الإسلامية – دراسة مقدمة للمؤتمر العالمى للمجلس الأعلى للشئون الإسلامية المنعقد فى أغسطس 1996.
  • الجوانب القانونية فى قضية لوكيربى – دراسة مقدمة لمؤتمر جمعية المحامين الدولية المنعقد فى لندن / سبتمبر 1996.
  • مصر والقضية الفلسطينية (الهيئة العامة للإستعلامات 2009).
  • موقف مصر من الإنشاءات الهندسية على حدودها مع غزة (الهيئة العامة للإستعلامات 2009).

 


راسم بدران
المعماري راسم بدران

2019

حاصل على جائزة النيل للمبدعين العرب 2019


لينين فتحى عبد الله فكرى الرملى
الكاتب المسرحي لينين فتحى عبد الله فكرى الرملى

الفنون , الفنون 2019

 

 ولد بالقاهرة في ١٨ أغسطس ١٩٤٥

 

والده الكاتب والصحفى الشيوعى فتحى الرملى ووالدته سعاد زهير الكاتبة الصحفية التي عملت فى مجلة روز اليوسف وهو الأخ الأكبر لعادل الرملي وجهاد الرملي.

 

نشر أول قصة قصيرة بمجلة صباح الخير عام ١٩٥٦ وصدرت له أول قصة منشورة في كتاب عام ١٩٥٨ وهو في الثانية عشر وحرر مجلتين مطبوعتين لعددين وأشرف علي صفحة الأدب في جريدة العمال وكتب أسبوعيا بها لعام ونصف قبل تخرجه فى الدراسة.

 

بكالوريوس المعهد العالي للفنون المسرحية قسم النقد وأدب المسرح عام ١٩٧٠ وهي نفس دفعة زوجته الكاتبة ومخرجة الاطفال فاطمة المعدول.

 

بدأ الكتابة للتليفزيون فى أعقاب نكسة  ١٩٦٧ فعرض له ٣٠ عملا بين تمثيليات ومسلسلات نالت جماهيرية واسعة منها  فرصة العمر، حكاية ميزو، برج الحظ، مبروك جالك ولد، هند والدكتور نعمان، دعوه للزواج وغيرها وأربع مسلسلات إذاعية فاز اثنين منها بجائزة أفضل تأليف.

 

وسينمائيا، كتب ١٢ فيلما كان أولها مع صلاح أبو سيف في فيلم "مدرسة الجنس" ولم تجيزه الرقابة إلا بعد ٢٠ سنة تحت اسم النعامة والطاووس. والسيد كاف والبداية الذي فاز بجوائز أولاها عصا شارلى شابلن التى أعطاها الجمهور له، بجانب جائزتين أيضا من الخارج ومن مصر. وكتب فيلم الإرهابى الذي كان أول تحد فني للإرهاب في مصر. وكتب ٣ أجزاء من فيلم بخيت وعديلة، أولها حمل الاسم السابق والثانى بخيت وعديلة - الجردل والكنكة والثالث هاللو أمريكا.

 

مسرحيا، بادر القطاع الخاص بطلب مسرحياته من عام ١٩٧٣، وعرضت له مسرحيتان في عام واحد، وحققتا نجاحا ماديا وفنيا لسنتين. واعترف أغلب النقاد له بتحقيق المعادلة الصعبة بالمزاوجة بين المتعة والفكر. وتوالت أعماله المسرحية وصولاً إلى اضحك لما تموت وهى رقم ٥٥ فى أعماله. أخرج بنفسه ٥ مسرحيات طويلة و١٠ مسرحيات قصيرة. قدمت مسرحياته على معظم المسارح المصرية والمراكز الفنية والثقافية وتعيد تقديمها مسارح الهواة والجامعات والشركات والثقافة الجماهيرية.

 

أسس فرقتين مسرحيتين. الأولي (أستوديو ٨٠) من عام ١٩٨٠ حتى عام ١٩٩٣ مع الفنان محمد صبحي فقدما ست مسرحيات حققت نجاحا كبيرا مثل أنت حر، الهمجي، تخاريف، وجهة نظر والفرقة الثانية أسسها بمفرده (أستوديو ٢٠٠٠) من عام ١٩٩٣ حتى عام ٢٠٠١. فكتب وأنتج وأخرج بنفسه عددا من المسرحيات المتميزة منها مسرحية (بالعربي الفصيح) التي قدمت من خلال شبان من الهواة لم يسبق لهم التمثيل ورغم ذلك أثارت ضجة كبرى في مصر والعالم العربي وتابعتها بالكتابة كل وكالات الأنباء العالمية والصحافة في أمريكا وأوروبا والتقى مؤلفها مع أكثر من ثلاثين مراسل صحفي من جميع أنحاء العالم. 

 

من عام ١٩٨٩ سعى مسرح الدولة إلى تقديم أعماله فعرض له المسرح القومي سبع مسرحيات كان أولها أهلا يا بكوات في ١٩٨٩ ثم وداعا يا بكوات، ١٩٩٧ و تحب تشوف مأساة؟، ٢٠٠٢ أخلعوا الأٌقنعة و كلنا عايزين صورة، ٢٠٠٧ و ذكي في الوزارة،  ٢٠٠٨ و في بيتنا شبح،  ٢٠١٢ و اضحك لما تموت،  ٢٠١٨

 

وحققت أهلا يا بكوات أعلى إقبال جماهيري وأعلى إيرادات في تاريخ مسرح الدولة منذ تأسيسه في الثلاثينيات. وقدمت لخمس مواسم ومثلت المسرحية مصر في مهرجان بغداد للمسرح ومهرجان قرطاج بتونس.

 

وعرضت له فرقة المسرح الكوميدي ثلاث مسرحيات عفريت لكل مواطن عام ١٩٨٨ واللهم اجعله خير عام ١٩٩٧ وصعلوك يربح المليون عام ٢٠٠٣

 

له أكثر من ثلاثين مسرحية منشورة في عدة طبعات إلى جانب ١٠ مسرحيات قصيرة منشورة بمجلات مختلفة. وكتب أسبوعيا لعدة صحف منها العمال والدستور والأهرام ولصفحة الأدب بأخبار اليوم و روزا اليوسف اليومية والوفد والأهرام المسائي واليوم السابع وعدد من المجلات الأسبوعية والشهرية مثل كاريكاتير وحريتي وكل الناس والأهرام الرياضي وغيرها ونشرت بعض هذه المقالات في ست كتب:(هرش مخ) (حواديت حصاوي) في أربعة أجزاء و(أحلام الربيع والخريف)

 

ترجمت له للإنجليزية: بالعربي الفصيح ، وجهة نظر، الكابوس، الأسري، رصاصة الرحمة، الحادثة. للفرنسية : الكابوس، العار، لليونانية: سلام النساء و الشيء . للألمانية  : وجهة نظر. للدنماركية: الأسري

 

والد شادي الرملي وهند الرملي

 

توفي في ٧ فبراير ٢٠٢٠


أحمد مرسى
الدكتور أحمد مرسى

الآداب , الآداب 2019

أحمد على مرسى

 

أستاذ الأدب الشعبى والفولكلور بجامعة القاهرة ولد فى 1 يناير 1944، كفر الشيخ.

 

 

 

 

المؤهلات العلمية:

- ليسانس اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة القاهرة، عام 1963.

- ماجستير فى الآداب قسم اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة القاهرة، عام 1966.

- دكتوراه فى الآداب مع مرتبة الشرف "أدب شعبى" قسم اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة القاهرة.

 

التدرج الوظيفى:

أولاً: الجامعات المصرية:

- معيد بقسم اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة القاهرة، عام 1963.

- مدرس بقسم اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة القاهرة، عام 1970.

- أستاذ مساعد اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة القاهرة، عام 1975.

- أستاذ اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة القاهرة، عام 1981.

- رئيس قسم اللغة العربية، كلية الآداب، جامعة القاهرة، من عام 93 وحتى 1994.

- عميد كلية الآداب، جامعة بنى سويف من عام 1985 حتى 1987 (ندبا).

- عميد المعهد العالى للفنون الشعبية من عام 1981 حتى 1987 (ندبا).

 

ثانيًا: الجامعات الاجنبية:

- جامعة هارفادر، كامبردج، الولايات المتحدة الامريكية، عامى 1975، 1976.

- جامعة بنسلفانيا، فيلادلفيا، الولايات المتحدة، عام 1978.

- جامعة تكساس أومتن، الولايات المتحدة، عام 1983.

- جامعة الكويت، الكويت، عام 1985.

- جامعة الكومبلتنسى، مدريد، إسبانيا، عام 1988.

- جامعة الامارات العربية المتحدة، العين، الإمارات العربية المتحدة، عام 1994.

- أستاذ بقسم اللغة العربية بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية.

- مستشار رئيس الجامعة لشئون الطلبة.

ثالثًا: السلك الدبلوماسى المصرى:

- مستشار ثقافى بالسفارة المصرية ومدير البعثة التعليمية بروما إيطاليا عام 1979.

- مستشار ثقافى بالسفارة المصرية ومدير البعثة التعليمية ومدير المعهد المصرى للدراسات الإسلامية مدريد، إسبانيا.

 

رابعًا: العمل الثقافى:

- مدير مركز الفنون الشعبية، وزارة الثقافة من عام 1976 حتى 1978 (ندبا).

- رئيس تحرير مجلة الفنون الشعبية بالهيئة المصرية العامة للكتاب، وزارة الثقافة عام 1987.

- مستشار وزير الثقافة لشئون التراث الشعبى عام 1997.

- رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة لدار الكتب بوزارة الثقافة سابقًا.

 

الهيئات التى ينتمى إليها:

- عضو لجنة الفنون الشعبية بالمجلس الأعلى للفنون والآداب والعلوم الاجتماعية من عام 1972، 1979.

- عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة، مصر منذ عام 1975.

- عضو مجلس إدارة مركز دراسات الطفولة، جامعة عين شمس من عام 1981 حتى 1984.

- نائب رئيس الجمعية الدولية لدراسات القصص الشعبى lSFNR فنلندا ممثلا لإفريقيا.

- نائب رئيس الجمعية الدولية لدراسات الثقافة الإفريقية، المجر.

- عضو لجنة الفنون الشعبية بالمجلس الأعلى للثقافة.

- عضو شعبة الفنون، المجالس القومية المتخصصة.

- عضو شعبه الثقافة ، المجالس القومية المتخصصة .

- عضو المجلس القومى للثقافة والآداب والفنون والإعلام، عام 1995.

- خبير المجلس القومى للتعليم، عام 1996.

- عضو اللجنة الملكية الإسبانية للحفاظ على مدينة توليدو (طليطلة) بإسبانيا.

- رئيس الجمعية المصرية لدراسات المأثورات الشعبية (الفولكلور).

- رئيس الجمعية المصرية للمأثورات الشعبية.

- نائب رئيس الهيئة العليا لإعداد أطلس الفولكور المصرى.

- عضو المجلس الأعلى للثقافة.

- مقرر لجنة الفنون الشعبية بالمجلس الأعلى للثقافة حاليًا.

 

المؤتمرات التى شارك فيها:

شارك فى العديد من المؤتمرات المحلية والدولية.

 

المؤلفات:

أولاً: الكتب: له العديد من المؤلفات منها:

- الأغنية الشعبية: دراسة ميدانية فى منطقه البرلس، عام 1966.

- المأثورات الشعبية الادبية: دراسة ميدانية فى منطقة الفيوم، عام 1969.

- دراسات فى الفولكلور (مع أخرين)، عام 1971.

- الأغنية الشعبية، عام 1971.

- مقدمة فى الفولكلور، عام 1975.

- الفولكلور والإسرائيليات، عام 1976.

- الأغنية الشعبية: مدخل الى دراستها، عام 1982.

- المأثورات الشفاهية (ترجمة)، عام 1982.

- الأدب الشعبى وفنونه، عام 1985.

- عالم نجيب محفوظ (بالإسبانية) مع آخرين، مدريد ، عام 1989.

 

ثانيًا: الأبحاث المنشورة: نشر له كثير من المقالات والأبحاث فى المجالات المتخصصة منها:

- مجلة الفنون الشعبية - القاهرة.

- الأغنية الشعبية: خصائصها ومقوماتها، (العدد 2)، عام 1965.

- استلهام المأثورات الشعبية فى الأعمال الفنية، (العدد 4)، عام 1967.

- القاهرة فى الأغنية الشعبية، (العدد 9)، عام 1969.

- الذات الفردية والذات الجمعية فى السير الشعبية العربية، (العدد 49)، عام 1995.

- دراسة الفولكلور فى مصر، (العدد 7)، عام 1998.

- مجلة عالم الفكر - الكويت.

- الفولكلور ومشكلات الحضارة المعاصرة، عام 1972.

- الايثولوجيا والمجتمع، عام 1972.

- مفهوم الشر فى الادب الشعبى، عام 1986.

- الفولكلور والاسرائيليات بغداد، عام 1977.

- صورة المرأة فى الادب الشعبى العربى.

- الأدب الشعبى والعادات والتقاليد، عام 1986.

 

الجوائز والأوسمة:

- جائزة الدولة التشجيعية فى الفنون من المجلس الأعلى للثقافة، عام 1985.

- نوط الامتياز مصر، عام 1991.

- وسام الإستحقاق المدنى إسبانيا، عام 1992.

- وسام الفنون الجميلة إسبانيا، عام 1993.

- جائزة الدولة للتفوق فى الآداب من المجلس الأعلى للثقافة، عام 1999.

- جائزة جامعة القاهرة التقديرية (جائوة نجيب محفوظ للإبداع الفكرى والأدبى)، عام 2006.

- جائزة الدولة التقديرية فى الأدب من المجلس الأعلى للثقافة عام 2006.

 


جودة عبد الخالق السيد محمد متولى
الأستاذ الدكتور جودة عبد الخالق السيد محمد متولى

العلوم الاجتماعية , العلوم الاجتماعية 2019

جودة عبد الخالق السيد محمد، مفكر اقتصادي مصري، ووزير التضامن الاجتماعي الأسبق، وعضو المكتب السياسي بحزب التجمع. دكتوراه الفلسفة في الاقتصاد من جامعة مكماستر بكندا. من مواليد قرية ميت العز التابعة لمركزميت غمر بالدقهلية، ومتزوج من الدكتورة كريمة كريم أستاذ الاقتصاد بجامعة الأزهر.  

عمل أستاذًا زائرًا في جامعة مكماستر بكندا.

عمل أستاذًا زائرًا في الجامعة الأمريكية بالقاهرة.

عمل أستاذًا زائرًا بالجامعة التونسية بتونس.

عمل أستاذًا زائرًا في جامعات جونز هوبكنز وكاليفورنيا لوس أنجلوس وجنوب كاليفورنيا ورتجرز وإلينوى-إيربانا شامبين بالولايات المتحدة.

عمل أستاذ الاقتصاد بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية، جامعة القاهرة

عمل وزيرا للتضامن والعدالة الاجتماعية بعد ثورة 25 يناير

له العديد من الكتب والبحوث في مجال الاقتصاد، منها:

الصناعة والتصنيع في مصر، القاهرة، عام 2005

إستراتيجية التنمية طويلة الأجل للكويت، عام 1981

الانفتاح: الجذور- الحصاد - المستقبل، القاهرة، عام 1982

القياس الاقتصادي: المبادئ وأهم المشكلات، القاهرة، عام 1983

الانعكاسات الاقتصادية للغزو العراقي للكويت من المنظور الإستراتيجي، القاهرة، عام 1991

الإصلاح الاقتصادي وآثاره التوزيعية، القاهرة، عام 1994 

الدين العام الداخلي في مصر: حجمه وهيكله ونتائجه، القاهرة، عام 1999 

التثبيت والتكيف الهيكلي في مصر وإنجلترا، عام 2001 

كما تولى الإشراف على العديد من الرسائل العلمية لدرجتى الماجستير والدكتوراه بالجامعات المصرية، ودرجة الزمالة بأكاديمية ناصر العسكرية العليا

 


مصطفى الرزاز
الدكتور مصطفى الرزاز

الفنون 2018

في يوم 12 مارس عام 1942 ولد الفنان مصطفى الرزاز لأسره متوسطة تعيش في القاهرة والوالد كان خريج الأزهر الشريف. ورغم ذلك ارتبط مصطفى بالفن بشكل كبير على الرغم من خوف والده من مزاولته للرسم. وخاصة أنه كان يختلف عن باقي إخوته الذين كانوا متفوقين على عكس الفنان الذي كان يجد صعوبة كبيرة في التعلم ويهتم بالرسم بشكل كبير. حتى أن بعض أخواته كان يحاولون تخويفه من المستقبل ويقومون بكسر أدوات الرسم من أجل الاهتمام بالدراسة. إلا أن الفنان منذ الطفولة استمر في تنمية مواهبه الفنية وخاصة في مرحلة الإعدادية. حيث تشكل لديه الوعي بأهمية الرسم والفن بوجه عام من نحت وموسيقى وغيرها. كما شجعت الكثير من المعلمين في المدرسة على الفن ومنها معلم التربية الفنية. وكذلك معلم اللغة الفرنسية الذي كان يؤمن بموهبته ويذكرها بشكل علني. من خلال التقديرات الشهرية التي يرسلها لأهل الرزاز للإيمان بموهبته في الفن وبخاصة الرسم. مطالبا الوالدين بالاهتمام بها وتنميتها متوقعًا على أن يكون لديه مكانة في المجتمع الفني بوجه عام.  كما ساعد ت المدرسة الإعدادية التي كانت تنظم العديد من اللقاءات لكبار الفنانين. كنوع من التحفيز للطلاب والإيمان المدرسة بتقديرها للفن والفنانين. ومنهم الفنان حمدي غيث وحسن حشمت الذي تقرب إليه الفنان مصطفى الرزاز. وتعلم منه الخزف واللوحات وشاركه في بعض الأعمال التي قدمها. ولذلك التحق الفنان بالمعهد العالي للتربية الفنية وتخرج منها 1965 والتي تعلم فيها الكثير. من أعمال الفن الرسم والنحت، مع الرسم والتصوير والخزف والطباعة أيضًا. مما ساعد في صقل موهبة الفنان والحصول على خبرات متعددة في مختلف أنواع الفنون. وفى عام 1972 حصل على درجة الماجستير في الفنون والتربية، ولم يتوقف على ذلك بل تتدرج في التعليم. واهتم بالحصول على الدراسات في الفنون والحرف بجامعة أوسلو في عام في عام 1974. ولم يتوقف على ذلك بل حصل على الدكتوراه في الفلسفة من جامعة نيويورك بلوتو في عام 1979. شاهد أيضًا: أشهر الرسامين الهولنديين وأهم أعمالهم الوظائف التي عمل بها الفنان مصطفى الرزاز  تولى منصب عميد كلية التربية النوعية للفنون والموسيقى. حصل على منصب أستاذ تصميم في كلية التربية الفنية بجامعة حلوان. تولى منصب رئيس الجمعية المصرية للفنون الشعبية. حصل على منصب رئيس لجنة تطوير المناهج للتربية الفنية. رئيس تحرير مجلة الفنون التشكيلية والصادرة عن المجلس الأعلى للثقافة. كما تولى منصب رئيس تحرير مجلة الثقافة الجديد التابع للهيئة العامة لقصور الثقافة. عوامل أثرت في حياة مصطفى الرزاز الفنية نظرا لما قدمه الفنان مصطفى الرزاز من أعمال فنية مميزة، فيوجد العديد من العوامل التي أثرت في حياته الفنية وساعدت على تكوين شخصيته. وذلك من خلال دراسته لكافة أنواع الفن والتخصصات المختلفة من تصوير ورسم ونحت و طباعة منسوجات وزخرفها. وغيرها من أنواع الفن التي ساعدت على كيفية التعامل مع أنواع الخامات المختلفة واكتساب خبرات الممارسة لكل الفنون. وذلك خلال دراسة الفنان في كليه التربية الفنية والتي نمت الكثير من الروح الابتكارية لديه. إلا أن ظل محتفظ بحبح للتصوير والنحت بشكل خاص منذ الصغر إلا أنه لم يكتفي بذلك. فأتقن الحفر والزخرفة وأصبح لديه الخبرات الواسعة والمتنوعة في كافة أشكال الفنون والتي زادت من الخيال الفني لديه للحصول على تصاميم مميزة وخبرة رائعة في تنفيذ الأعمال الفنية. سافر الفنان إلى النرويج من أجل دراسة الفن وقد درس في كافة المدارس الفنية هناك وتدرب على يد الكثير من الأساتذة الكبار في الفن. كما حصل على الدكتوراه من جامعة نيويورك مع الحصول على دبلومة من جامعة أوسلو. والتي أثقلت الكثير من حياته الفنية جعلته يتعرف على الكثير من الأعمال الفنية في أوروبا والاطلاع على كافة المعارض والمتاحف التي زارها هناك. وساعدت المدارس الفنية المختلفة التي تعرف عليها الفنان والتي تختلف في الاتجاهات والتاريخية هناك في أن تساعد على اكتمال شخصيته والانصهار مع العديد من الشخصيات الأخرى. من أجل الحصول على شخصية فريدة ومتميزة ليكون فنان أسلوبه الخاص الذي يختلف به عن الآخرين. بحيث أنه يعتمد في تنفيذ أعماله على إبراز الروح التي تعيش داخل العمل مما يزيد من الطابع الخاص لكل عمل فني قام به الفنان خلال أعماله المختلفة. اهتم الفنان مصطفى الرزاز بالجمع الدراسة العميقة للتراث المصري قديمًا وخاصة في العصر الإسلامي والقبطي. ثم الربط بينهما وبين العصر الحديث والشعبي الذي يتم دراسته بعناية لتقديم فن حديث ومبتكر. وله رؤية واضحة تساعد في تنمية قدرات الفنان المصري لتعبر عنه بشكل أوضح. مراحل عمل الفنان مصطفى الرزاز يبدأ عمل الفنان من خلال خاطره يفكر فيها الفنان أو ترد على عقله ليكون منها موضوعًا والذي يحاول أن ينسج منه فكرة قابلة للتطبيق. ليبدأ الفنان في تحديد المادة المناسبة والخامات التي يحتاجها من أجل تنفيذ الفكرة. والتي يستمد الفنان أفكاره من خلال قراءة الكتب أو التعامل مع أشخاص آخرين والتي أثرت زوجة الفنان مصطفى الرزاز التي كانت معروفة بحبها للقراءة والاطلاع على مختلف أشكال الفنون والتي كانت تدرس مع الفنان في أمريكا وقت إعدادها للدكتوراه في الفن الإسلامي. والفنان كان في ذلك الوقت يعد الدكتوراه في الفن الشعبي. بحيث أنهما كانا دائمين تبادل المعلومات والأفكار فيما بينهم من خلال القراءة المستمرة في أمهات الكتب. وخاصة كتب الفلسفة والدين وغيرها من الأفكار التي تساعده في الحصول على موضوعات فنية جديدة لم تخطر على عقل فنان أخر. بالإضافة إلى أن الفنان درس الفلكلور المصري ولهذا كان يختار بعض الحيوانات الهامة والمهمة والتي تعبر عن الحياة المصري والأخلاق والقيم النبيلة. ومنها الحصان الذي يعبر عن الكثير من الصفات الحميدة وغيرها من طائفة الطيور والحيوانات المميزة. كما كان يتعرض الفنان لبعض الأحداث أثناء رسم اللوحات التي يقوم بها تغير مسار اللوحة إلا أنها تظهر الكثير من الابتكار والجمال الفني لها. وتجعل الفنان يتعلم من الأخطاء ويبرز بعض الأشكال المميزة، فعلى الفنان أن يحدد العمل الابتكاري الجيد الذي يقوم به. شاهد أيضًا: معلومات عن الرسام العالمي أكيرا تورياما عمل الفنان مصطفى الرزاز أهتم الفنان بالنحت من خلال تحديد الموضوع الذي يرغب في تنفيذه ثم تحديد الخامات المستخدمة. مع حجم التمثال ونوعيه الأسلوب التي تستخدم في التنفيذ لتظهر بشكل واقعي أو تجريدي ويمكن للفنان أن يقوم بالجمع بين النوعين للحصول على فكره جديده وابداع متميز. حيث أنه اعتمد بشكل كبير على الخزف باستخدام مادة تسمى ” ترى كوته”. والتي تعرف بأنها الطينة المحروقة التي تستخدم في تشكيل الفخار لعمل تماثيل. كما أنه يقوم بإحراقها بألوان أمسيك المصرية والتي عمل بها الفنان لفترات طويلة. إلا أنه بعد فترة توقف عن استخدامها نظرًا لتعرض أعماله للسرقة. لذلك قام بالعمل على النحت باستخدام الخشب ثم البرونز والمعادن والذي حصل على إعجاب الكثيرين من المحبين للتماثيل وفن النحت بوجه عام. واعتمد على تلك الأنواع في صناعة التماثيل بشكل أكبر من ماده ترى كوته التي عرضت التماثيل الأخرى للكسر. لأنها من الفخار إلا أن البرونز يحافظ على التماثيل المصنوعة منه. كما يساعد في رفع قيمة تلك التماثيل المصنوعة من تلك المادة. عمل الفنان مصطفى الرزاز يعتمد الفنان على تحويل الماكيت الى تمثال حقيقي من خلال تبلور العمل عبر تنشيط الذهن. لتوصيل الرسالة التي يرغب الفنان في توصيلها للأشخاص الذين يرون أعمال الفنانين والحصول على انطباعات جيدة تساعد على تلبية احتياجاتهم الخاصة. والذي ساعد على أن تكون كل معرض قدمه الفنان يحتوي على العديد من اللوحات التي تعبر عن العديد من القصص التي تهم الأشخاص. فهناك يوجد معرض للصيادين وآخر عن عنتر بن شداد. بالإضافة إلى تصويره العديد من الرحلات التي خاضها الفنان ومنها أسوان ودمياط لرؤية التقاط البحر مع النهر وغيرها من الأماكن المتعددة. التي تساعده في تكوين أفكار جيدة لإخراج أعمال فنية مميزة ومختلفة. كما ساعدت على إبراز الروح الجمالية في كافة أعماله الفنية. بحيث زادت من انتباه الفنان إلى التعبير عن أفكاره بطريقة جديدة ومبتكرة تساعد أي شخص برؤية أعمال يجد رؤية عن الآخرين. بحيث أن الفنان يؤمن بمقولة بيكاسو على أن الرسم والنحت لغة بصرية. فهي تختلف عن الكتابة التي توصل رسالة للحصول على معلومة هامه تثير الكثير من الأسئلة لدى الأشخاص. بينما الفن يساعد في التعبير عن الموضوع بطريقة مميزة وجديد ليرى الشخص نفسه في الموضوع الذي يراه في الرسم أو النحت. أهم أعمال الفنان مصطفى الرزاز يعد الفنان مصطفى الرزاز من أهم الفنانين الذين أخلصوا عملهم بشكل خاص. فهو من أهم الفنانين التشكيليين المصريين لفن الجرافيك حول العالم. والذي قدم خلال 45 عام العديد من الأعمال الفنية المميزة. وذلك منذ تعيينه في كلية التربية الفنية عام 1965 كمعيد بكلية. والذي ساعده في إقامة العديد من المعارض الضخمة لتضم العديد من اللوحات المميزة عن التصوير الزيتي. بالإضافة إلى اللوحات المصنوعة من الزجاج الملون ولحامات الحديد وغيرها من الأعمال وأحدثها المعرض المعروف باسم: 45 عام من فن الجرافيك”. والذي تم إقامته في مركز الجزيرة للفنون بالزمالك في مدينة القاهرة. والذي يضم نحو 220 عملًا جرافيكيا لم يظهروا للنور من قبل. والتي تشكل الكثير من المراحل الفنية الهامة في حياة الفنان وأثرت في تكوين شخصيته الفنية. أهم أعمال الفنان مصطفى الرزاز كما يوجد في المعرض قسم خاص بالفترات الزمنية المختلفة للفنان مصطفى الرزاز منذ بداية عمله بالجرافيك. وتعدد الخامات والتقنيات التي استخدمها الفنان في الرسومات والنحت ومنها تقنية” المونوتيب”. والذي يساعد في الحصول على عدد من الطبعات على سطح مصقول من أجل منع تشرب الأحبار الدهني. والذي شجع الفنان على إنتاج العديد من الأعمال الفني. كما ذكر عن فترة أنه كان يستخدم بقايا الأحبار في مراسم طلاب كلية التربية الفنية من أجل إنتاج العديد من اللوحات الفنية المميزة. في المعرض يضم العديد من التجارب المتعددة والخامات المتنوعة للأعمال المميزة للفنان. ومن أهم الخامات الخشب والمعدن والليثي جراف، والمونوتيب. والذي يقدم العديد من الأعمال التي تم انتاج الكثير منها في أمريكا مع تعدد التجارب الخاصة بالأعمال الورق اليدوي المتداخل مع الطبعات بطريقه جديده ومميزة. أعمال الفنان مصطفى الرزاز تتعدد الأعمال الفنية التي يقدمها الفنان بين الموضوعات المختلفة. وفقًا للفترة الزمنية التي عاشها الفنان وتعد التيمات الشعبية من أكثر الأعمال التي قدمها الفنان. كما في استخدام العرائس الشعبية عن طريق أسلوب زخرفي ليتحول إلى شكل أقرب حصان خشبي يلعب به الأطفال. وكذلك الأعمال الخاصة بالحلوى المصنعة من الحصان وغيرها من أشكال الحصان العربي. كما يوجد الأعمال الخاصة بجوانب الميتافيزيقية والتي كانت في مرحلة الستينات من حياة الفنان. والتي تظهر فيه الأعمال المبنية على التعمق بشكل أكبر ودراسة نظرية الإدراك البصري. حيث ظهر إنتاج مجموعة من الأعمال التي تكون مكونة على شخص تتجمع رؤوسها. وخاصة بعد اهتمام بالتفاعلات التي تساعد في الإيقاعي للأبيض والأسود وكذلك اللعب الفراغات البينية التي تشبه بين فتحات المشربية المصرية. اهتم الرزاز خلال أعماله الفترة بالتعبير الرمزي واهتم برقعة الشطرنج في الطباعة من القوالب الخشبية. وذلك للتزاوج مع العناصر والرموز الميتافيزيقية وذلك للحصول على تركيبه جديدة في أسلوب الفنان والتي تتناسب مع قوة اللون الأسود على سطح الأبيض. ومن أهم أعمال الفنان مصطفى الرزاز مقالات قد تعجبك: بحث عن وصايا لقمان لابنه مقال عن عمر بن ابي ربيعة بحث كامل عن امرؤ القيس بالمراجع كما توجد الأعمال الخاصة باللوحات الحفر المقطعي من الخشب بالمقاسات الكبيرة والتي تتمحور حول فكرة الشطرنج مرة أخرى، وتساعد في الحصول على فكره مميزة. حيث ضمت الأعمال الفنية على مدار 45 سنة تمثل رصيد قوي من أعمال الورق اليدوي وأعمال الطباعة الفنية والتي تتسم تلك الأعمال بالقيمة الرفيعة التي تجذب الاهتمام. مما جعل الفن الجرافيكي الذي قدمه الرزاز دائم البحث من أجل الحصول على تجربة حديثة متطورة وغير تقليدية. وذلك وفقًا للتقنيات والوسائط المختلفة التي تساعد في الحصول على أعمال مميزة. قدم الفنان مصطفى الرزاز العشرات من الدراسات والبحوث في مجال الفن والتراث والقضايا الثقافية المميزة. والتي أهلته للحصول على العديد من الجوائز المحلية والعالمية. أهم المعارض الخاصة للفنان مصطفى الرزاز توجد عدد من المعارض الخاصة به ومنها: من عام “1966 حتى 1997” في معرض قاعه أخناتون. في عام 1967 معرض في الاتيليه بالقاهرة. 1980 معرض في قاعة الفنون التطبيقية. 1981 معرض في قاعة ركن الفنانين بالمعادي. 1987 معرض في مدينة الإسكندرية. 1988 أقام معرض في مدينة أسوان. 1995 معرض داخل المركز المصري للتعاون الثقافي الدولي في حي الزمالك. معارض خاصة دولية 1971 معرض في قاعة دي لوف- روتردام في هولندا. 1972 في معرض بقاعة الأكاديمية المصرية للفنون في روما. 1973 معرض في تونس. 1974 معرض في أوسلو النرويج. 1975 أقام معرض بقاعة الفنون والثقافة بوليلو السويد. كما قدم أعماله في معرض في الدنمارك بقاعة اليوم كوبنهاجن في عام 1975. في عام 1977 معرض في أمريكا بقاعة سيتي، وفى 1977 بقاعة هارتفورد كونيتيكت. معرض في ايسلندا بقاعة جلين للفن في “سان سايمون”. المعارض المشارك فيها الفنان مصطفى الرزاز في عام 1980 شارك بأعماله في المعرض الأول لجماعة المحور. في عام 1982 شارك في عرض الجماعة الثاني. شارك في عام 2000 بنقابة التشكيليين بدار الأوبرا المصرية في معرض” دعم الانتفاضة الفلسطينية” 2003 شارك في معرض الفنون التشكيلية الدورة “28” 2004 شارك في الصالون الاول لفن الرسم بمركز الجزيرة للفنون. شارك في صالون القاهرة والتاريخ العربي والمعرض العام للفنون التشكيلية الدورة 21 ومعارض الشباب والطلائع. في عام 2004 شارك في صالون الأعمال الفنية الصغيرة. في عام 2005 شارك في معرض بقاعة ” أخناتون 2،3″  مع الفنان / أحمد فؤاد سليم بمجمع الفنون بالزمالك. كما شارك في معرض القومي للجرافيك الدورة الثالثة، وفي الدورة 29″ المعرض القومي للفنون التشكيلية. ومن المعارض التي شارك فيها الفنان مصطفى الرزاز في عام 2006 شارك في المعرض المقام بمناسبة إحياء ذكرى رحيل الفنان الرائد / أحمد صبري. كما شارك في صالون القطع الصغيرة المستديرة بقاعة بورترية في وسط القاهرة. مع عرض الأعمال في مركز محمود مختار لعرض الموروث الشعبي. كما عرض الأعمال بمعرض “الهوية في متحف أحمد شوقي. في عام 2007 شارك بمعرض (العروسة) في متحف أحمد شوقي. مع المشاركة بمهرجان الإبداع التشكيلي الأول في الدورة الثلاثون وسوق الفن التشكيلي الأول. مع المشاركة في عرض أعماله بنادي روتاري العروبة داخل باسم معرض” الفن والعطاء. وشارك في الدورة الأولى لصالون جاليري بساحة دار الأوبرا بالجزيرة، مع معرض (ماذا يحدث الآن) بقصر الفنون. في عام 2008 شارك أعماله بمعرض طائر التابع لمتحف احمد شوقي. مع المشاركة في “صالون مصر الدورة الثانية” في مهرجان الإبداع التشكيلي الثاني. في عام 2009 شارك في (المعرض العام الدورة الثانية والثلاثون) مهرجان الإبداع التشكيلي الثالث. وكذلك معرض (رحلة العائلة المقدسة) بمتحف بيت الأمة، ومعرض (منحوتات معاصرة) بمركز سعد زغلول. مع معرض (وجوه) في متحف محمد محمود خليل وحرمه. المعارض الدولية المشارك فيها مصطفى الرزاز شارك في معرض أمريكا بعنوان ” فناني غرب نيويورك”. وفي الولايات المتحدة شارك في معرض مصر اليوم. في أمريكا اللاتينية شارك في معرض طواف. في بغداد شارك ففي معرض البينالى العربي الأول، ومعرض بغداد الدولي. معرض بينالى الإسكندرية، ومعرض مونتريال الدولي، معرض بينالى القاهرة، بينالى هافانا، بينالى ساوباولو. في الصين شارك في معرض الفن المصري المعاصر. شارك في معرض الأردن وروما والبحرين وصوفيا. شارك بعدد من معارض بينالى في فينسيا، وباريس، وكذلك معرض باريس ـ الجزائر. في المغرب شارك في معرض جماعة المحور أصيله. وأيضًا في عام 1995 شارك في معرض السرياليين. في عام 2005 شارك في معرض بمكتبة الإسكندرية من خلال بينالى خيال الكتاب الدولي الثاني. وأيضًا في عام 2006 شارك في مركز الجزيرة للفنون بمعرض كتاب الفنان. عام 2009 شارك في معرض للفنون التشكيلية. وذلك شارك في م عرض خاص للفنون التشكيلية وذلك ضمن الاحتفالات الخاصة بالفرانكفونية في الهند.



صلاح فضل
الدكتور صلاح فضل

الآداب 2018

محمد صلاح الدين عبد السميع فضل

 

ولد بقرية شباس الشهداء بوسط الدلتا فى 21 مارس عام 1938م. اجتاز المراحل التعليمية الأولى الابتدائية والثانوية بالمعاهد الأزهرية. حصل على ليسانس كلية دار العلوم – جامعة القاهرة عام 1962م. عمل معيدًا بالكلية ذاتها منذ تخرجه حتى عام 1965م.

 

أوفد فى بعثة للدراسات العليا بإسبانيا وحصل على دكتوراه الدولة فى الآداب من جامعة مدريد المركزية عام 1972م. عمل فى أثناء بعثته مدرسًا للأدب العربى والترجمة بكلية الفلسفة والآداب بجامعة مدريد منذ عام 1968م حتى عام 1972م. تعاقد خلال الفترة نفسها مع المجلس الأعلى للبحث العلمى فى إسبانيا للمساهمة فى إحياء تراث ابن رشد الفلسفى ونشره.

 

عمل بعد عودته أستاذًا للأدب والنقد بكُلِّيتى اللغة العربية والبنات بجامعة الأزهر. وعمل أستاذًا زائرًا بكلية المكسيك للدراسات العليا منذ عام 1974م حتى عام 1977م. أنشأ خلال وجوده بالمكسيك قسم اللغة العربية وآدابها بجامعة المكسيك المستقلة عام 1975م.

 

انتقل للعمل أستاذًا للنقد الأدبى والأدب المقارن بكلية الآداب بجامعة عين شمس منذ عام 1979م حتى الآن. انتدب مستشارًا ثقافيًّا لمصر ومديرًا للمعهد المصرى للدراسات الإسلامية بمدريد بإسبانيا منذ عام 1980م حتى عام 1985م. رأس فى هذه الأثناء تحرير مجلة المعهد المصرى للدراسات الإسلامية بمدريد. اختير أستاذًا شرفيًّا للدراسات العليا بجامعة مدريد المستقلة.

 

انتدب بعد عودته إلى مصر عميدًا للمعهد العالى للنقد الفنى بأكاديمية الفنون بمصر منذ عام 1985م حتى عام 1988م. وعمل أستاذًا زائرًا بجامعات صنعاء باليمن والبحرين حتى عام 1994م. كما عمل أستاذًا للنقد الأدبى والأدب المقارن بكلية الآداب بجامعة عين شمس ورئيسًا لقسم اللغة العربية وهو الآن أستاذ متفرغ فيها.

 

له نشاط أكاديمى وثقافى واسع فى مصر وخارجها:
شارك فى اللجنة التنفيذية العليا لمؤتمر المستشرقين الذى عقد فى المكسيك 1975م.
شارك فى تأسيس مجلة "فصول" للنقد الأدبى، وعمل نائبًا لرئيس تحريرها على فترات متفاوتة منذ 1980م حتى 1990م.
اختير عضوًا شرفيًّا بالجمعية الأكاديمية التاريخية الإسبانية.
شارك فى تأسيس الجمعية المصرية للنقد الأدبى وعمل رئيسًا لها منذ 1989م.
عضو المجلس الأعلى للثقافة والإعلام بالمجالس القومية المتخصصة، وعضو شعبتى الثقافة والأدب.
عضو اللجنة العلمية العليا لترقية الأساتذة فى الجامعات المصرية.
رئيس اللجنة العلمية لموسوعة أعلام علماء وأدباء العرب والمسلمين بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.
مستشار مكتبة الإسكندرية منذ عام 2003م.
انتخب عضوًا بالمجمع العلمى المصرى عام 2005م.
انتخب عضوًا بمجمع اللغة العربية عام 2003م، فى المكان الذى خلا بوفاة الدكتور بدوى طبانة.
أشرف على مجموعة من السلاسل فى الهيئة المصرية العامة للكتاب، مثل: دراسات أدبية، ونقاد الأدب.
أسهم فى إقامة عدد من المؤتمرات العلمية والنقدية، وأدارها فى مصر وإسبانيا والبحرين، وشارك فى معظم الملتقيات العلمية العربية.

 

له مؤلفات عديدة منها:
من الرومانث الإسبانى: دراسة ونماذج 1974م.
منهج الواقعية فى الإبداع الأدبى 1978م.
نظرية البنائية فى النقد الأدبى 1978م.
تأثير الثقافة الإسلامية فى الكوميديا الإلهية لدانتى 1980م.
علم الأسلوب، مبادئه وإجراءاته 1984م.
إنتاج الدلالة الأدبية 1987م.
ملحمة المغازى الموريسكية 1988م.
شفرات النص، بحوث سيميولوجية 1989م.
ظواهر المسرح الإسبانى 1992م.
أساليب السرد فى الرواية العربية 1993م.
بلاغة الخطاب وعلم النص 1993م.
أساليب الشعرية المعاصرة 1995م.
أشكال التخيل، من فتات الحياة والأدب 1995م.
مناهج النقد المعاصر 1996م.
قراءة الصورة وصور القراءة 1996م.
عين النقد على الرواية المعاصرة 1997م.
نبرات الخطاب الشعرى 1998م.
تكوينات نقدية ضد موت المؤلف 2000م.
شعرية السرد 2002م.
تحولات الشعرية العربية 2002م.
الإبداع شراكة حضارية 2003م.
وردة البحر وحرية الخيال الأنثوى 2004م.
حواريات فى الفكر الأدبى 2004م.
جماليات الحرية فى الشعر 2005م.
لذة التجريب الروائى 2005م.

 

ومما ترجمه من المسرح الإسبانى:
الحياة حلم، لكالديرون دى لاباركا 1978م.
نجمة أشبيلية، تأليف لوبى دى فيجا 1979م.
القصة المزدوجة للدكتور بالمي، تأليف بويرو باييخو 1974م.
حلم العقل ودون كيشوت، تأليف بويرو باييخو 1975م.
وصول الآلهة، تأليف بويرو باييخو 1977م.

 

الجوائز التى حصل عليها:
جائزة البابطين للإبداع فى نقد الشعر عام 1997م.
جائزة الدولة التقديرية فى الآداب عام 2000م.


مراد وهبه
الدكتور مراد وهبه

العلوم الاجتماعية 2018

مراد وهبه جبران

 

هو مراد وهبه جبران ولد فى 13 من أكتوبر 1926 م. فى مدينة أسيوط فى مصر، درس الفلسفة فى جامعات القاهرة وعين شمس، ونال الدكتوراة من جامعة الأسكندرية.

مراد وهبه بروفيسور وأستاذ الفلسفة فى جامعة عين شمس وعضو فى مجموعة من الأكاديميّات والمنظمات الدولية المرموقة كما أنه المؤسس ورئيس الجمعية الدولية لابن رشد والتنوير العام 1994 م. واسمه مذكور فى موسوعة الشخصيات العالمية حيث يعتبر من بين ال500 شخصية الأكثر شهرة فى العالم.

هو عضو فى عدة منظمات دولية منها الأكاديمية الإنسانية والاتحاد الدولى للجمعيات الفلسفية إضافة الى المجلس الأعلى للثقافة المصرى.

يُعرف عن الدكتور مراد وهبة دعوته لضرورة إحياء فلسفة ابن ر شد بوصفها "..أداة لجسر الهوة بين الغرب والمجتمع الإسلامى بعد أحداث الحادى عشر من سبتمبر ونجاح ابن رشد فى البيئة الأوربية من خلال فلسفة (الرشدية اللاتينية) التى أسهمت كثيرًا فى تأسيس العقلانية الأوروبية، وما تولد عنها من إصلاح دينى فى القرن ال 16، وتنوير فى القرن ال 18 حيث وظفت بشكل واسع آراء ابن رشد الداعية إلى إعمال العقل فى فهم النص وفى الحوار الإيجابى بين الناس، وأن هذه الروح هى ما يجب أن يسود حوار الغرب والشرق؛ لأنها أساس السلام فى أى منطقة من مناطق الأرض".

وله بعض المؤلفات منها :

  • المذهب فى فلسفة برجسون  (1960)
  • محاورات فلسفية فى موسكو (1977)
  • فلسفة الإبداع (1996)
  • مستقبل الأخلاق (1997)
  • جرثومة التخلف (1998)
  • ملاك الحقيقة المطلقة (1998)
  • الأصولية والعلمانية (2005)
  • قصة الفلسفة.

 


يوسف عبدلكي
الفنان يوسف عبدلكي

2018

حاصل على جائزة النيل للمبدعين العرب

 ولد في يوسف عبدلكي في القامشلي (سوريا) في عام 1951 . ودرس في كلية الآداب ، دمشق ، 1976 . ودرس في المدرسة الوطنية العليا للفنون الجميلة في باريس ، 1986 . حصل على الدكتوراه في الآداب من جامعة باريس الثامنة ، في عام 1989 . عاش وعمل في باريس اعتبارا من عام 1981 حتى عودته إلى دمشق في عام 2005 . منذ عام 2010 ، تم مصادرة جواز سفره السوري مع منعه من الخروج من سوريا ، وأصبح ممنوع من العودة إلى فرنسا حيث تعيش زوجته وابنته .

أعمال يوسف عبدلكي
أعمال يوسف عبدلكي منتشرة في عدد كبير من المتاحف والمؤسسات ، بما في ذلك المتحف البريطاني في لندن ومعهد العالم العربي في باريس .

في 19 يوليو 2013 ، اعتقلت قوات النظام السوري يوسف عبدلكي بعد أن وقع على إعلان يدعو إلى رحيل الرئيس السوري بشار الأسد ، وحررته في وقت لاحق بعد 5 أسابيع في 22 أغسطس .

درس يوسف عبدلكي للفنون الجميلة في جامعة دمشق ، وتخرج فى عام 1976 . واصل دراسته مرة أخرى في باريس في المدرسة الوطنية العليا للفنون الجميلة ، حيث حصل على شهادة الدبلوم في الحفر في عام 1986 . وبقى في العاصمة الفرنسية لمتابعة الدكتوراه في الفنون الجميلة . عبدلكي عقد العديد من المعارض منفردا منذ عام 1970 ، والتي شملت بعض مظاهر قاعة آل حورية ، دمشق ، لعام 1973 ؛ معرض آل الشعب ، دمشق ، 1974 و 1978 . اتيليه في القاهرة ، في عام 1988؛ معرض آل اليف ، تونس ، 1989 ؛ معرض البلقاء ، عمان ، 1993 ؛ معرض الأتاسي ، دمشق ، 1995 ، 1998 ، 2005 ؛ معرض المشربية ، القاهرة ، 1999 ، و 2002 . قاعة كلية الحقوق بصفاقس ، 2000 ؛ معرض Prebendale ، سانت بول ، 2003 . وقد شارك في أكثر من أربعين معرض من المعارض الجماعية (بما في ذلك بيناليات) وفي جميع أنحاء العالم ، وفي الآونة الأخيرة ، تبادل وجهات النظر ، مع معهد العالم العربي في باريس ، والمتحف الوطني بدمشق ، 2009 .

 


على بدرخان
المخرج على بدرخان

الفنون 2017

اتولد على بدرخان في مدينة القاهرة سنة 1946، التحق بالمعهد العالي للسينما وتخرج منه في سنة 1967، وحاز بعدها على منحة للتدريب في استوديوهات مدينة السينما الإيطالية لمدة عامين كاملين. أخرج بدرخان أول فيلم طويل له (الحب الذي كان) في سنة 1973، وأخرج بعدها عددًا من الأفلام الهامة منها: (الكرنك، شفيقة ومتولى، الجوع، الراعي والنساء). أخرج أول أفلامه (الحب الذي كان) وهو لا يزال في الثامنة والعشرين من عمره. خلال فترة حكم السادات، تعرض للسجن لمدة 10 ايام.

علي بدر خان هو ابن المخرج أحمد علي شاكر بدر خان المولود في 18 أكتوبر سنة 1909 في حي القلعة واحد من أحياء القاهرة الشعبية، تحديدًا في منزل الأسرة الكبير رقم 18 شارع قره غول. وكان جده خورشيد طاهر باشا أحد القيادات العسكرية الأرناؤوطية الألبانية للجيش العثماني في مصر، وذلك إبّان حكم أبيه طاهر باشا الذي تولّي حكم مصر، واليًا عليها في بداية القرن التاسع عشر. و علي هو ابن أحمد بدرخان من زوجته سلوى علام، وهي آخر زوجاته اللي تزوجها سنة 1944 اللى أنجبت له كمان بنتا سماها رقية.


الطاهر مكى
الأستاذ الدكتور الطاهر مكى

الآداب 2017

الطاهر أحمد مكى محمد سلطان

 

 

الاسم : الطاهر أحمد مكي محمد سلطان.

المولد : 7 / 4 / 1924 م.

الجنسية: مصري.

l المؤهلات العلمية :

  • الليسانس الممتازة ، مع مرتبة الشرف الثانية في اللغة العربية وآدابها والدراسات الإسلامية ، كلية دار العلوم – جامعة القاهرة ، 1952م.
  • دبلوم الدراسات العليا للمعلمين بتقدير جيد جدًا 1956م.
  • دكتوراه الدولة في الأدب والفلسفة بتقدير ممتاز من كليه الآداب ، الجامعة المركزية ، عام 1961، مدريد – إسبانيا.

من مؤلفاته:

1- امرؤ القيس ، حياته وشعره، ط9 ، 2002م.

2- دراسة في مصادر الأدب، ط10 ، 2008م.

3- ملحمة السيد دراسة مقارنة لأقدم ملحمة إسبانية مع ترجمة النص إلى اللغة العربية، ط5، 2001م.

4- دراسات عن ابن حزم وكتابه طوق الحمامة، ط4، 1992م.

5- الشعر العربي المعاصر : روائعه، ومدخل لقراءته، ط8، 2009م.

6- القصة القصيرة : دراسة ومختارات، ط8، 1999م.

7- دراسات أندلسية في الأدب والتاريخ والفلسفة، ط4، 2005م. [ نفذ]

8- الأدب المقارن : أصوله وتطوره ومناهجه، ط4، 2002م.

9- في الأدب المقارن: دراسات نظرية وتطبيقية، ط4، 2002م.

10-  الأدب الأندلسي من منظور إسباني 1991 [ نفد].

11- مقدمة في الأدب الإسلامي  المقارن ، ط2، 2002م.

12- أصداء عربية وإسلامية في الفكر الأوربي الوسيط 2005م.

13- من روائع القصة القصيرة ، مع مقدمة عن الرواية والقصة ، ومنهج تحليل القصة القصيرة، 2005م.

14- في الشعر الجاهلي : قضايا ومواقف ، 2007م [نفذ].

رسائل الماجستير والدكتوراه:

يبلغ عدد رسائل الماجستير والدكتوراه التي أشرفتُ عليها ونوقشت فعلا طبقًا لما ورد في كتاب : «ببليوجرافيا الرسائل العلمية في الجامعات المصرية منذ إنشائها حتى نهاية القرن العشرين ، تصنيف ودراسة الدكتور محمد أبو المجد علي والذي نشرته مكتبة الآداب» 91 (إحدى وتسعون) رسالة ما بين ماجستير ودكتوراه .

يضاف إليها الرسائل التي أشرفت عليها الآن ، ولما تناقش بعد ، وهي 11 (إحدى عشرة) رسالة في كلية دار العلوم ، ما بين ماجستير ودكتوراه ، ورسالة ماجستير في آداب المنصورة ، وأخرى في آداب شبين الكوم ، ورسالة دكتوراه في شبين الكوم، ودكتوراه في كلية البنات عين شمس ، فيصل المجموع إلى خمسة عشر رسالة أقوم بالإشراف عليها حاليًا بالإضافة إلى مجموع الرسائل التي أشرت إليها قبلا ونوقشت فعلا.

l النشاط الثقافي:

1- عضو مجمع اللغة العربية.

2- عضو المجلس القومي للثقافة والفنون والآداب والإعلام.

3- عضو مجلس إدارة دار الكتب والوثائق القومية.

4- رئيس جماعة دار العلوم (تأسست 1934).

5- رئيس تحرير مجلة أدب ونقد ، من عام 1981 إلى عام 1985.

6- رئيس تحرير صحيفة دار العلوم من عام 1981 حتى الآن ، التي تصدرها جماعة دار العلوم منذ عام 1907 ، مع توقفها في بعض الأعوام.

l الجوائز والأوسمة:

  • وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولي ، عام 1990.
  • جائزة الدولة التقديرية لعام 1992.
  • وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولي ( للمرة الثانية ) عام 1992.
  • جائزة التميز من جامعة القاهرة عام 2009 وهي أعلي جائزة تمنحها الجامعة.
  • دروع تكريم من جامعات ومحافظات : المنيا ، وجنوب الوادي ، وبني سويف وأسيوط ، وملتقي جمعية الإثنينية في جدة بالمملكة العربية السعودية .

****

 

 

 


صبرى الشبراوى
الدكتور صبرى الشبراوى

العلوم الاجتماعية 2017

محمود صبرى الشبراوى
- دكتوراة في إدارة الأعمال من جامعة إلينوى بالولايات المتحدة الأمريكية.
- عمل أستاذاً للإدارة الإستراتيجية والتسويق بكلية الدراسات العليا للإدارة الدولية بولاية أريزونا بالولايات المتحدة الأمريكية.
- عمل رئيساً للعديد من المؤتمرات الدولية بالولايات المتحدة الأمريكية واليابان.
- نظم برامج تدريبية للإدارة العليا والإدارة التنفيذية مع الشركات اليابانية في الولايات المتحدة الأمريكية واليابان.
- عمل مستشاراً للتنظيم والإدارة ووضع إستراتيجيات التسويق لعدد من الشركات العالمية وشركات متعددة الجنسيات بالولايات المتحدة الأمريكية.
- عمل مستشاراً للعديد من الشركات الكبرى والمؤسسات الكبرى في الدول العربية في مصر والكويت والمملكة العربية السعودية.
-عمل أستاذاً ورئيساً لمركز تدريب المديرين بالجامعة الأمريكية.
- أدخل مفهوم التنمية البشرية في مصر وكان رئيساً للجنة التنمية البشرية من 1986إلى 2010.
- عضو مجلس الشورى وعضو اللجنة العامة للمجلس منذ 1989 حتى 2010.
- عضو مجلس إدارة المجلس الأعلى للثقافة لمدة أكثر من 20 عام.
- عضو مجلس إدارة المجلس الثقافي القومي ودار الأوبرا المصرية من 1988 حتى الأن.
- عضو المجلس الإستشارى الأعلى للطفولة والأمومة لمدة أكثر من 10 سنوات.
- عضو المجلس المصري للشئون الخارجية.
- حاصل على جائزة { الدولة } النيل للعلوم الإجتماعية 2017.
* له العديد من المؤلفات .. منها :-
1) كتاب الفكر الإستراتيجى والخروج من الصندوق 2009.
2) كتاب إدارة المستقبل بأشباح الماضى 2013.
3) كتاب ثورة ضد تخلف الإدارة فى المجتمع المصرى 2016.
4) التسويق الإستراتيجى لأعمال الخدمات.
5) إدارة الجودة الشاملة.

6) برنامج تنمية المهارات السلوكية.
7) برنامج التسويق { مفاهيم ومهارات}.
8) إدارة الموارد البشرية والإئتمان البشرى.
- ساهم فى تطوير وتدريب وإعادة هيكلة العديد من الشركات والوزارات والمؤسسات منها :-
1) المجلس القومى للمرآه.
2) مدينة الإنتاج الإعلامى.
3) الشركة المصرية للإتصالات.
4) البريد المصرى.
5) المقاولون العرب.
6) وزارة البترول.
7) وزارة التربية والتعليم.
8) وزارة التنمية الإدارية.
9) وزارة التضامن الإجتماعى.
10) وزارة الإتصالات والمعلومات.
11) وزارة الصناعة.
12) البنك الأهلى المصرى.
13) البنك التجارى الدولى CIB.
14) سيتى بنك.
15) بنك مصر.
16) بنك مصر إيران للتنمية.
17) مركز تحديث الصناعة .
18) مركز التدريب الصناعى.
- له العديد من المقالات بالعديد من الجرائد { المصرى اليوم - الوطن - اليوم السابع - الوفد - الأهرام }.


فاروق شوشة
الأستاذ فاروق شوشة

الآداب 2016

فاروق محمد شوشة

 

 

 

شاعر مصرى. ولد 17 فبراير 1936 بقرية الشعراء بمحافظة دمياط. حفظ القرآن، وأتم دراسته فى دمياط. وتخرج فى كلية دار العلوم 1956، وفى كلية التربية جامعة عين شمس 1957.
عمل مدرسًا 1957، والتحق بالإذاعة عام 1958، وتدرج فى وظائفها حتى أصبح رئيسًا لها 1994 ويعمل أستاذًا للأدب العربى بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.
أهم برامجه الإذاعية: لغتنا الجميلة، منذ عام 1967، والتلفزيونية: (أمسية ثقافية) منذ عام 1977. عضو مجمع اللغة العربية فى مصر. رئيس لجنتى النصوص بالإذاعة والتلفزيون، وعضو لجنة الشعر بالمجلس الأعلى للثقافة، ورئيس لجنة المؤلفين والملحنين. شارك فى مهرجانات الشعر العربية والدولية.

 

دواوينه الشعرية:

  • إلى مسافرة 1966.
  • العيون المحترقة 1972.
  • لؤلؤة فى القلب 1973.
  • فى انتظار ما لا يجىء 1979.
  • الدائرة المحكمة 1983.
  • الأعمال الشعرية 1985. لغة من دم العاشقين 1986.
  • يقول الدم العربى 1988.
  • هئت لك 1992.
  • سيدة الماء 1994.
  • وقت لاقتناص الوقت 1997.
  • حبيبة والقمر (شعر للأطفال) 1998.
  • وجه أبنوسى 2000.
  • الجميلة تنزل إلى النهر 2002.

 

 

مؤلفاته منها:

  • لغتنا الجميلة عام 1967.
  • أحلى 20 قصيدة حب فى الشعر العربى.
  • أحلى 20 قصيدة فى الحب الإلهى.
  • العلاج بالشعر.
  • لغتنا الجميلة ومشكلات المعاصرة.
  • مواجهة ثقافية.
  • عذابات العمر الجميل (سيرة شعرية).

 

الجوائز التى حصل عليها:

  • جائزة الدولة فى الشعر عام 1986.
  • جائزة محمد حسن الفقى عام 1994.
  • جائزة الدولة التقديرية فى الآداب عام 1997.
  • حصل على جائزة كفافيس العالمية عام 1991.

ماجدة الصباحى
الفنانة ماجدة الصباحى

الفنون 2016

عفاف على كامل الصباحى

ولدت فى طنطا حصلت على شهادة البكالوريا الفرنسية كان أبوها موظفًا فى وزارة الموصلات بدأت حياتها الفنية وعمرها 15 سنة من وراء أهلها وغيرت اسمها إلى ماجدة حتى لا تكتشف كانت بدايتها الحقيقية عام 1949 فى فيلم الناصح إخراج سيف الدين شوكت مع إسماعيل يس دخلت مجال الإنتاج وكوّنت شركة أفلام ماجدة لإنتاج الأفلام من أفلامها التى أنتجتها "جميلة" " هجرة الرسول" وقد مثلت مصر فى معظم المهرجانات العالمية وأسابيع الأفلام الدولية واختيرت كعضو لجنة السينما بالمجالس القومية المتخصصة حصلت على العديد من الجوائز من مهرجانات دمشق الدولى وبرلين وفينيسيا الدولى حصلت على جائزة وزارة الثقافة والإرشاد تزوجت عام 1963 من الفنان إيهاب نافع الذى أنجبت منه ابنتها غادة وبعد طلاقها لم تتزوج مرة ثانية تقوم بدور بارز فى جمعية السينيمائيات تعتبر من أبرز الممثلات فى السينما العربية يتسم أداؤها بالتقمص للشخصية ولا يمكن نسيان دورها فى "أين عمرى" و" المراهقات " و" جميلة " و" بنات اليوم" فاستطاعت أن تمثل بنت عصرها ببراعة.

من أعمالها:

قرية العشاق - الجريمة والعقاب - الناصح - القافلة تسير - أنا بنت ناس - ليلة الدخلة - حبايبى كتير - فلفل - الإيمان - طيش الشباب - البيت السعيد - بائعة الخبز - فى شرع مين - أنا وحدى - سيبونى أغنى - ماليش حد - انتصار الإسلام - مصطفى كامل - لحن الخلود - بلال مؤذن الرسول - الظلم حرام - دعونى أعيش - الميعاد - أين عمرى - دهب - طريق السعادة - أمانى العمر - أرضنا الخضراء - فى سبيل الحب - من أجل حبى - بنات اليوم - الآنسة حنفى - اللـه معنا – عشاق الليل، وغيرها من الأعمال الفنيّة.


ليلى تكلا
الدكتورة ليلى تكلا

العلوم الاجتماعية 2016

ليلى إبراهيم تكلا

 

 

الدكتورة ليلى تكلا، أستاذة القانون والإدارة، حصلت على ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة فى خمسينات القرن الماضى، وأتبعته بالماجستير من جامعة كاليفورنيا، ثم الدكتوراه من جامعة نيويورك، صاحبة كتاب «التراث المسيحى الإسلامى» الذى دعت فيه للتعايش بين أبناء الوطن الواحد مرتكزة على المشتركات التى تجمع أبناء الدينين، نفس المشتركات التى دعتها قبل أكثر من خمسين عاماً لأن تقترن باللواء عبدالكريم درويش، الملقب بـ«الأب الروحى للشرطة»، وتنجب له ولدين، وهى القبطية ابنة العائلة الوفدية العريقة. لم تكن عضويتها فى لجنة الخمسين هى أول إنجاز لها، سبقها قبل ذلك رئاستها لصندوق الأمم المتحدة التطوعى للتعاون الفنى فى مجال حقوق الإنسان، وكذلك رئاستها للاتحاد المصرى للمحاميات.. تاريخ طويل تحمله الدكتورة ليلى تكلا على كتفيها، يتجدد يوماً بعد يوم بحركتها التى لا تتوقف، وأسفارها التى لا تنتهى؛ لذلك لم يكن مستغرباً أن تكرمها الدول والمنظمات الدولية؛ حيث انتخبت فى الأمم المتحدة لرئاسة مجلس «أمناء برامج حقوق الإنسان» الذى قام بالمساهمة فى كتابة دساتير عدد من الدول، وإنشاء مجالس لحقوق الإنسان، وعقد لجان المصالحة فى أفريقيا، كما انتُخبت لرئاسة «لجنة الخبراء لإنشاء مراكز ومؤسسات تنمية المرأة من أجل المجتمع»، واختيرت عضواً فى «المفوضية الدولية للثقافة والتنمية»، التى تعد «أول نداء دولى للتعايش بين الثقافات». وبعيداً عن المناصب، فقد وضعت الدكتورة ليلى تكلا العديد من المؤلفات، منها: كتاب «أصول الإدارة العامة» الذى شاركها فى تأليفه زوجها اللواء عبدالكريم درويش، وهو الكتاب الذى يعد مرجعاً فى أصول الإدارة، وكذلك كتاب «فى مسألة الثورة والدستور ونظم الحكم»، الذى أجرت فيه مقارنة بين الدساتير المختلفة وأنظمة الحكم والانتخابات، وعرضت فيه المصير الذى ينتظر الشعوب التى تفرط فى وضع دستورها، مستدعية قولاً مأثوراً لأحد الحكماء جاء فيه: «فى غياب القانون تضيع الحقوق، وفى غياب الدستور تتساقط مقومات الدولة وتضيع».


سميحة أيوب
سيدة المسرح العربى سميحة أيوب

الفنون 2015

اشتهرت كممثلة مسرح ولمعت على المسرح حتى عملت مديرا للمسرح الحديث

سميحة أيوب عثمان أحمد على أيوب

ولدت فى حى شبرا فى القاهرة، تخرجت من معهد التمثيل عام 1954. تتلمذت على يد زكى طليمات واشتهرت كممثلة مسرح ولمعت على المسرح حتى عملت مديرا للمسرح الحديث والمسرح القومى ولقبت بسيدة المسرح العربى. كانت زوجة للفنان محمود مرسى وأنجبا ابنا هو الطبيب علاء محمود مرسى.


جمال الغيطانى
الأديب المصري جمال الغيطانى

الآداب 2015

روائي وصحفي مصري ورئيس تحرير صحيفة أخبار الأدب المصرية

جمال أحمد الغيطانى على (9 مايو 1945 - 18 أكتوبر 2015) هو روائي وصحفي مصري ورئيس تحرير صحيفة أخبار الأدب المصرية. صاحب مشروع روائي فريد استلهم فيه التراث المصري ليخلق عالمًا روائيًا عجيبًا يعد اليوم من أكثر التجارب الروائية نضجًا وقد لعب تأثره بصديقه وأستاذه الكاتب نجيب محفوظ دورا أساسيًا لبلوغه هذه المرحلة مع اطلاعه الموسوعي على الأدب القديم وساهم في إحياء الكثير من النصوص العربية المنسية وإعادة اكتشاف الأدب العربي القديم بنظرة معاصرة جادة.
انفتحت تجربته الفنية في السنوات الأخيرة على العمل التلفزيوني مع المحافظة على نفس الملامح التي نجدها في الرواية ،إذ كشف النقاب عن عالم آخر يعيش بيننا من المعمار والناس. يعتبر الغيطاني من أكثر الكتاب العرب شهرة على شبكة الانترنت إذ أن أغلب رواياته ومجموعاته القصصية متوفرة في نسخات رقمية يسهل تبادلها أضافت بعدا جديدا لهذا الكاتب الذي جمع بين الأصالة العميقة والحداثة الواعية.


حسن حنفى
الدكتور حسن حنفى

العلوم الاجتماعية 2015

23 فبراير 1935 - 21 أكتوبر 2021) مفكر إسلامى مصرى و استاذ جامعى اتولد فى القاهرة سنه 1935

درس فى كذا جامعه عربيه و اترأس قسم الفلسفه فى جامعة القاهرة . حايز على درجة الدكتوراه فى الفلسفه منجامعة السوربون. اشتغل مستشار علمي فى جامعة الأمم المتحدة طوكيو فى الفترة (1985-1987). و هو برضه نايب رئيس الجمعيه الفلسفيه العربيه ، والسكرتير العام للجمعيه الفلسفيه المصريه. يدعو إلى اليسار الإسلامي.

مدرس فلسفه - كلية الاداب - جامعة القاهرة  1967 - 1973

استاذ مساعد فلسفه - كلية الاداب - جامعة القاهرة 1973 -1980

استاذ الفلسفه - كلية الاداب - جامعة القاهرة 1981- 1995

رئيس قسم الفلسفه - كلية الاداب - جامعة القاهرة 1988-1994

استاذ متفرغ كلية الاداب - جامعه القاهره 1995 لحد دلوقتى.

سلسلة "موقفنا من التراث القديم

التراث والتجديد (4 مجلدات)

من العقيدة الى الثورة 1988

حوار الأجيال

من النقل الى الابداع (9 مجلدات)

موسوعة الحضارة العربية الاسلامية

مقدمة فى علم الإستغراب

فيشته فيلسوف المقاومة

فى فكرنا المعاصر

فى الفكر الغربي المعاصر

حوار المشرق والمغرب

دراسات اسلامية

اليمين واليسار فى الفكر الديني

من النص الى الواقع

من الفناء الى البقاء

من النقل الى العقل


أحمد طوغان
الفنان أحمد طوغان

الفنون 2014

شيخ الرسامين، ومعادي الصهيونية، والقومي العروبي.. جميعها ألقاب قد تصف الفنان أحمد طوغان، رسام الكاريكاتير الأهم على مدار أكثر من 65 عامًا، سخر خلالها ريشته لخدمة الإنسان والدفاع عن حقوقه وقضاياه، ولدعم المناضلين ضد الاستعمار، في مسيرة إبداعية كتبت لها النهاية بوفاته عصر الأربعاء 12 نوفمبر.
بدأت رحلة أحمد ثابت طوغان، المولود في محافظة المنيا لأب يعمل ضابطا، مع الكاريكاتير منذ أن كان أحد تلاميذ «مدرسة الأقباط الابتدائية» في ديروط بأسيوط مطلع الثلاثينيات، وقتها نبهه مدرس الرسم إلى موهبته وقال له «أنت طريقك في الحياة إنك تكون رسام، وهذه الموهبة لا تهملها»، بل ذهب الأستاذ لأبعد من ذلك، فأمد تلميذه بكتب عن هذا الفن.
منذ ذلك الوقت، عرف «طوغان» أن طريقه هو الكاريكاتير ولا شيء غيره، وتيقن من أهمية هذا الفن أثناء الحرب العالمية الثانية، حينما لجأ رئيس الوزراء البريطاني «تشرشل» لتوظيف الكاريكاتير كسلاح في المعركة لرفع معنويات جنوده بعد اكتساح الألمان لأوروبا، وقتها قرر «طوغان» أن يرسم، فاتخذ من الجدران في الشوارع مساحة لرسومات خطها بالطباشير، إلى أن كان يوم رآه صدفة محمود السعدني «الولد الشقي»، فأقنعه بضرورة احتراف الرسم للصحف.
«رسمك لا يستحق النشر، أبعد عن الرسم واهتم بدروسك ولا تعاود ما لا تصلح له، لأن هذا الفن من شأن الكبار».. كانت تلك هي العبارات التي وجهها مسؤول بقسم الكاريكاتير في أحد الصحف لـ«طوغان» وأتبعها بتمزيق لوحاته، ردًا على طلبه العمل بالصحيفة، إلا أنه لم يتوان عن تكرار التجربة، مدفوعًا بتشجيع «السعدني»، فعمل في العديد من الصحف، بدأها عام 1947 بمجلة «12 ساعة»، ثم جريدة «الجمهور المصري»، ومجلة «المساء» مع أستاذيه «رخا» و«زهدي»، وبعدها «روزاليوسف».
كان «طوغان» اختيار الرئيس الراحل أنور السادات، في أكتوبر 1953، للمشاركة في تأسيس صحيفة «الجمهورية» ورسم الكاريكاتير السياسي فيها، ومنذ ذلك الوقت نمت علاقته بالسادات وأصبحت صداقة كانت سببًا فيما بعد في إصدار صلاح سالم قرارًا بفصله من الجمهورية، كما عمل «طوغان» في «أخبار اليوم» التي ارتفع راتبه فيها من 12 جنيها إلى 80 جنيها، وهو ما لم يكن سببًا مغريًا يزحزحه عن قراره بترك العمل في الصحيفة، انتصارًا لاستقلاليته، بعد خلاف مع على أمين.

من موقع التلميذ لثلاثة يعتبرون آباء لفن الكاريكاتير المصري، «رخا» و«زهدي» و«صاروخان»، انتقل «طوغان» إلى موقع الأستاذية لصلاح جاهين، بعد أن قابله صدفة على «قهوة عبدالله»، وتوسم فيه التميز، فعرّفه بزكريا الحجاوي، وتعهده حتى خرجت أولى رسومات «جاهين» عام 1949 في مجلة اسمها «الأسبوع»، كانت مشروعًا بين «طوغان» و«السعدني»، لم يظهر للنور منه إلا 9 أعداد بشق الأنفس، قبل أن تباع تلك الأعداد بالكيلو لتسديد ثمن بدلة لـ«الولد الشقي».
على مدار أعوام، ومن «قهوة عبدالله» والعمل بصحف ومجلات متعددة، اختلط «طوغان» بشخصيات مهمة مثل فتحي الرملي، وفاطمة اليوسف، وزكريا الحجاوي، ويوسف إدريس، إلا أن الأقرب دومًا لقلبه كان «السعدني» الذي رافقه في كل الصحف والمجلات، وقال عنه في حوار صحفي «70% من حياتي قضيتها معه، عملنا معًا وتصعلكنا معًا، وضحكنا واكتئبنا معًا، وأكلنا وشربنا وروحنا وجينا ونمنا وصحينا وجعنا وشبعنا معًا».
كان لـ«طوغان» موقف سياسي واضح تجاه القضايا السياسية المصرية والعربية، فهو من استبشر خيرًا بثورة يوليو، وانتقد ما أصاب الحال السياسي بعدها من «فساد وانحرافات بعض الضباط»، وكان ضمن صحفيين قرروا بعد هزيمة 1967، تشكيل مجموعة للمقاومة المسلحة ضد الإسرائيليين حال دخولهم القاهرة، كما كان من الرافضين لسياسات الرئيس الأسبق حسني مبارك، ومؤيد لثورة 25 يناير ضده.
«العروبة مثل الدين، لم ولن تموت، لأن مصير العرب وأحلامهم واحدة مهما اختلفوا».. عبارة قالها «طوغان» في حوار صحفي، لتعكس إيمانه بالقومية العربية، التي كانت تسير في خط موازِ لكراهيته لإسرائيل، لدرجة أنه عندما أعلن مجلس الأمن تقسيم فلسطين عام 1948، ذهب للتطوع في الحرب ضد إسرائيل وكان من المقبولين، ولم يتراجع حينها عن القرار إلا لأن «السعدني» لم يٌقبَل معه، فأبى النضال بدون صديقه.
على الرغم من عدم سفره لفلسطين كي يحارب إسرائيل، إلا أن «طوغان» قرر منذ ذلك الوقت محاربتهم بالرسم، وتأكيد أن تلك الدولة ليست إلا «كيان مختلق في المنطقة العربية»، وهو ما جعل منه في نظر إسرائيل عدوًا لها ولـ«السامية».
الموقف السياسي لـ«طوغان» كان دائمًا مع «حقوق الإنسان، وحرية الشعوب، ومعاداة الاستعمار»، هذه المبادئ التي جعلت منه صديقًا لـ«جيفارا»، ودفعته للسفر والنضال مع الجزائريين في معارك حرب الاستقلال التي كُرِم عنها في الستينيات، ووثقّها في كتابه «أيام المجد في وهران»، في تجربة للعيش خارج مصر، لم تقتصر على هذا البلد، بل ضمت دولاً منها اليمن ويوغوسلافيا وتشيكلوسلوفاكيا وإيطاليا وفرنسا.
«طوغان»، الذي كان ليتم في 20 ديسمبر المقبل عامه الثامن والثمانين لو أمهله القدر، شغل مناصب عديدة مهمة منها مستشار «دار التحرير للطبع والنشر» ورئيس تحرير مجلة «أمبسادورز» العالمية التي تصدر من كندا، ورئيس تحرير مجلة «كاريكاتير»، وكان رئيسًا للجمعية المصرية لرسامي الكاريكاتير، وأحد مؤسسيها، وبجانب الرسم عبّر «طوغان» عن أفكاره في مؤلفات كان أولها كتاب «قضايا الشعوب» الذي كتب مقدمته الرئيس السادات.
لم تقتصر خطوط يد «طوغان» على الكاريكاتير، فرسم لوحات لم يكن يجبره على بيعها إلا الأسباب المادية، ونظم لتلك اللوحات معارض إلى وقت قريب جدًا، وكان منها «100 سنة كاريكاتير» في يناير 2011، و«الكاريكاتير والثورة» أكتوبر 2011، و«همّ يضحك» مايو 2012.
رسم اللوحات والكاريكاتير والكتابة، والأهم الموهبة والعطاء، كانت جميعها أمور نتاجها الطبيعي حصوله على جوائز، منها «وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى، جائزة على ومصطفى أمين، والجائزة الثانية في مسابقة الكاريكاتير عن حقوق الإنسان من الأمم المتحدة».


إدوار الخراط
الأستاذ إدوار الخراط

الآداب 2014

وإدوار الخراط كاتب مصرى، ولد فى 16 مارس 1926 بالإسكندرية لعائلة قبطية أصلها من الصعيد، حصل على ليسانس الحقوق من جامعة الإسكندرية عام 1946، عمل فى مخازن البحرية البريطانية فى الكبارى بالإسكندرية، ثم موظفا فى البنك الأهلى بالإسكندرية، عمل بعدها موظفا بشركة التأمين الأهلية المصرية عام 1955، ثم مترجما بالسفارة الرومانية بالقاهرة.

شارك إدوار الخراط فى الحركة الوطنية الثورية فى الإسكندرية عام 1946، واعتقل فى 15 مايو 1948 فى معتقلى أبو قير والطور، ثم تفرغ بعد ذلك للكتابة فى القصة القصيرة والنقد الأدبى والترجمة، فاز بجائزة الدولة التشجيعية لمجموعة قصصه "ساعات الكبرياء" فى 1972. 

صدر له أكثر من 50 كتابًا قصصيًا وشعريًا ونقديًا، ومن مؤلفاته: حيطان عالية، رامة والتنين، الزمن الآخر، أضلاع الصحراء، يقين العطش.

وحصل "الخراط" على العديد من التكريمات ومنها جائزة الدولة التشجيعية، ووسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى عام 1973، وجائزة نجيب محفوظ من الجامعة الأمريكية بالقاهرة فى 1999، وجائزة الدولة التقديرية فى الآداب عام 1999، وجائزة ملتقى الرواية العربية الرابع بالقاهرة فى فبراير 2008، وتوفى فى 1 ديسمبر 2015


أحمد عمر هاشم
الدكتور أحمد عمر هاشم

العلوم الاجتماعية 2014

أحمد عمر إبراهيم هاشم

 

 

 

(مواليد 6 فبراير 1941) ولد بقرية بنى عامر مركز الزقازيق أستاذ الحديث وعلومه بجامعة الأزهر، وعضو مجمع البحوث الإسلامية وعضو مجلس الشعب المصرى السابق.

 

تخرج فى كلية أصول الدين جامعة الأزهر عام 1961. حصل على الإجازة العالمية عام 1967، ثم عُين معيداً بقسم الحديث بكلية أصول الدين، حصل على الماجستير فى الحديث وعلومه عام 1969، ثم حصل على الدكتوراه فى نفس تخصصه، وأصبح أستاذ الحديث وعلومه عام 1983، ثم عُين عميداً لكلية أصول الدين بالزقازيق عام 1987، وفى عام 1995 شغل منصب رئيس جامعة الأزهر.

 

طالب فى عام 2000، عندما كان يشغل منصب رئيس جامعة الأزهر، بسحب رواية وليمة لأعشاب البحر للروائى السورى حيدر حيدر من السوق ومنع تداولها قائلا أن "الفجور ليس من الفن والابداع". كما طالب بإصدار قانون يجرم ويعاقب كل من يعتنق الفكر البهائى واصفًا البهائية بأنها فئة ضالة تدعى النبوة وتسعى إلى هدم الإسلام.

 

وظائف التى تولاها:

- عضو مجلس الشعب المصرى معين بقرار من رئيس الجمهورية السابق حسنى مبارك.

- عضو فى المكتب السياسى للحزب الوطنى الديمقراطى.

- عضو مجلس الشورى المصرى بالتعيين بقرار من رئيس الجمهورية السابق حسنى مبارك.

- عضو مجلس أمناء اتحاد الإذاعة والتليفزيون.

- رئيس لجنة البرامج الدينية بالتليفزيون المصرى.

 

 

من مؤلفاته:

- الإسلام وبناء الشخصية.

- من هدى السنة النبوية.

- الشفاعة فى ضوء الكتاب والسنة والرد على منكريها.

- التضامن فى مواجهة التحديات.

- الإسلام والشباب.

- قصص السنة.

- القرآن وليلة القدر.


محفوظ عبد الرحمن
الكاتب والسيناريست محفوظ عبد الرحمن

الفنون 2013

فهو يعد من أهم مؤلفي الدراما العربية الذين ارتبط بهم الجمهور ارتباطًا وثيقًا، خصوصًا من خلال مسلسلاته التي عرضت طوال شهر رمضان، وتنوعت بين الدينية، والتاريخية، والاجتماعية، والسير الذاتية.

 حيث بدأت علاقته بالدراما الرمضانية عام 1971، عندما قدم أول أعماله

"العودة إلى المنفى"، وعرض له عام 1976 مسلسلي "الزير سالم" لأحمد عبدالحليم، وجاسم النبهان، وأحمد الصالح وإخراج حسين الصالح، و"سليمان الحلبي" لأحمد مرعي، وعبدالله غيث، الذي قدم معه في العام التالي مسلسل "عنترة بن شداد" لأحمد مرعي، وعبدالله غيث.

 وفي عام 1979 قدم مع أيضًا مسلسل "ليلة سقوط غرناطة" لأحمد مرعي، وعبدالله

غيث، وفي عام 1987 قدم "الكتابة على لحم يحترق" لعبدالله غيث، وسميحة أيوب، وإخراج عباس أرناؤوط.

وتعد أول تجاربه الاجتماعية من خلال مسلسل "قابيل وقابيل" الذي قدمه في عام 1991، لفاروق الفيشاوي، وأحمد مظهر، وإخراج إبراهيم الصحن، وفي عام 1992 قدم "ساعة ولد الهدى" لسميحة أيوب، وخالد زكي، وإخراج أحمد توفيق.

و مسلسل "بوابة الحلواني" الذي كان له تأثيرًا قويًا في أذهان الجمهور من خلال الأجزاء التي كتبها لعبدالله غيث، وعزت العلايلي، وإخراج إبراهيم الصحن، كما قدم عام 1999 مسلسل"أم كلثوم" لصابرين.


أحمد عبد المعطى حجازى
الأستاذ أحمد عبد المعطى حجازى

الآداب 2013

 

أحمد عبد المعطى أحمد حجازى

 

 

 

ولد لأسرة ريفية فى شهر يونيو سنة 1935 فى "تلا"، محافظة المنوفية – مصر.

    • تلقى دراسته الابتدائية والمتوسطة فى مصر وحصل عام 1955 على دبلوم من مدرسة المعلمين بشبين الكوم.
    • أكمل دراسته فى فرنسا حيث حصل على الليسانس من المدرسة العليا للعلوم الاجتماعية بباريس عام 1978، ثم حصل على دبلوم الدراسات المعمقة فى الأدب العربى من جامعة السربون الجديدة Paris111 عام 1979.
    • بدأ حياته العملية فى الصحافة عام 1956، فاشتغل محررًا فى مجلة "صباح الخير"، ثم انتقل إلى مجلة "روز اليوسف" وبقى فيها حتى سافر إلى فرنسا عام 1974 حيث اشتغل بتدريس الأدب العربى فى جامعتى باريس الثامنة، وباريس الثالثة من العام الدراسى 1974 – 1975 حتى نهاية العام الدراسى 1989- 1990.
    • دعى لإلقاء سلسلة من المحاضرات عن "الشعر العربى فى القرن العشرين" فى "الكوليج دى فرانس" عام 1996.
    • دعته صحيفة "الأهرام" بعد رحيل توفيق الحكيم و"عبد الرحمن الشرقاوي" ليكتب لها مقالًا أسبوعيًّا، وقد بدأ كتابة هذا المقال عام 1987 وهو لا يزال فى باريس. واختار لنشره يوم الأربعاء من كل أسبوع. وظل مواظبًا على كتابته حتى نهاية شهر أكتوبر 2012، وقد عالج فيه أهم القضايا الأدبية والفكرية والسياسية المطروحة على المصريين فى نهايات القرن العشرين وبدايات القرن الحالى.
    • عاد إلى مصر عام 1990.
    • رأس تحرير مجلة "إبداع" التى تصدر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب بداية من عام 1991 ولا يزال رئيسًا لتحريرها.
    • بدأ النظم وهو فى السادسة عشرة من عمره. وفى الثامنة عشرة نظم قصيدته الأولى "بكاء الأبد" التى نشرت عام 1955 فى مجلة "الرسالة الجديدة".
    • قاد هو وصلاح عبد الصبور حركة تجديد الشعر فى مصر، وخاض معارك عنيفة مع كبار الشعراء والنقاد المحافظين.
    • نشر فى عام 1959 عن دار الآداب فى بيروت ديوانه الأول "مدينة بلا قلب" الذى أحدث ضجة فى الوسط الأدبى فى مصر والعالم العربى وكان تأثير واسع على الأجيال الجديدة من القراء والشعراء.

     

     

ظهرت له بعد ديوانه الأول ستة دواوين هي:

    1. أوراس عام 1959 عن دار اليقظة العربية – دمشق، وهى قصيدة طويلة عن ثورة الجزائر.
    2. لم يبق إلا الاعتراف 1965 عن دار الآداب – بيروت.
    3. مرثية للعمر الجميل عام 1972 عن دار العودة – بيروت.
    4. كائنات مملكة الليل 1979 عن دار الآداب – بيروت.
    5. أشجار الأسمنت 1989 عن مؤسسة الأهرام – القاهرة.
    6. طلل الوقت – الهيئة المصرية العامة للكتاب – القاهرة 2011.

     

     

أصدر فى النقد والمتابعات الثقافية الكتب التالية:

    1. "محمد وهؤلاء" (وهو دراسة فى السيرة النبوية) كما كتبها عدد من الكتاب المعاصرين. دار روز اليوسف – 1971.
    2. "إبراهيم ناجي" – دراسة وقصائد مختارة – دار الآداب - بيروت – 1971.
    3. "خليل مطران" – دراسة وقصائد مختارة – دار الآداب – بيروت – 1975.
    4. "عروبة مصر"- دار الآداب – بيروت – 1979.
    5. "حديث الثلاثاء" – جزاءان – دار المريخ – الرياض: الجزء الأول 1988 والجزء الثانى 1989.
    6. "قصيدة لا" (فى شعر الرفض القديم) – مؤسسة الأهرام – القاهرة – 1989.
    7. "الشعر رفيقي" (تأملات واعترافات) – دار المريخ – الرياض 1988.
    8. "أحفاد شوقي" (دراسة عن شعراء السبعينيات المصريين) – منشورات الخازندار – جدة – 1992.
    9. "أسئلة الشعر"- منشورات الخازندار – جدة – 1992.
    10. "مملكة الشعر" – الهيئة المصرية العامة للكتاب – القاهرة – 1999.
    11. "علموا أولادكم الشعر" – الهيئة المصرية العامة للكتاب – القاهرة – 1995.
    12. "قال الراوي" (مقالات فى فن الرواية) – الهيئة المصرية العامة للكتاب – 1997.
    13. "مدينة النور" (مقالات عن جيل طه حسين والعقاد) – الهيئة المصرية العامة للكتاب – القاهرة – 1997.
    14. "الدنيا والدين" (حول تجديد الفكر الديني) عن الهيئة المصرية العامة للكتاب – القاهرة – 2000.
    15. "الثقافة ليست بخير" – مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان – 2004.
    16. قصيدة النثر أو القصيدة الخرساء" – صدر عن مجلة دبى الثقافية – 2008.
    17. "النهضة وشعراء النهضة" (دراسة عن الشعر المصرى الحديث: البارودى – شوقى –حافظ) المجلس الأعلى للثقافة – 2009.
    18. "بابل الشعر" (دراسات فى الشعر الأوربى مع قصائد مترجمة) – صدر عن مجلة دبى الثقافية عام 2011.

     

     

    • ترجم عن الفرنسية مختارات فى قصائد الشعراء الأجانب عن المدينة، وصدرت بعنوان "مدن الآخرين" – منشورات الخازندار – جدة – 1989.
    • تُرجمت مختارات من قصائده إلى الإنجليزية، والأسبانية، والألمانية، والإيطالية، والروسية، والبولندية، واليونانية، والألبانية، والصينية.
    • صدرت بالفرنسية مجموعة من أشعاره ترجمها جمال الدين بن الشيخ بعنوان "Terre ê meraude" (أرض الزمرد) وصدرت عن دار Le sycamore - باريس – 1980.
    • دعى لإلقاء أشعاره فى كل العواصم العربية، وفى معظم عواصم أوربا (باريس، مدريد، روما، موسكو، أثينا، براغ، وارسو ...)، وفى واشنطن بالولايات المتحدة، وفى كولومبيا، وفى كوبا، وإندونسيا، والصين.

     

     

صدرت عن شعره دراسات عديدة منها:

    1. أحمد حجازى الشاعر المعاصر – تأليف الدكتور مصطفى ناصف – الهيئة المصرية العامة للكتاب – 1996.
    2. تطور الشعرية – تأليف الدكتور عادل الدرغامي- عن مكتبة دار العلوم – الفيوم – مصر – 2002.
    3. شجرة الحياة للكاتب المغربى عبد القادر الشاوى وصدر عن جمعية المحيط الثقافية – أصيلة – المغرب – 1996.
    4. وقوفا على طلل الوقت – لمجموعة من النقاد – إعداد إيهاب البشبيشى 2012.
    5. سبعون عاما من الريادة والتجديد – المجلس الأعلى للثقافة – القاهرة – 2005.

     

     

قدمت فى شعره عدة رسائل للحصول على الماجيستير والدكتوراه من جامعات مصرية وعربية وأجنبية منها:

    1. الخصائص الجمالية والمستويات الدلالية فى شعر أحمد عبد المعطى حجازى – رسالة ماجيستير – إعداد زينب فرغلى حافظ – جامعة المنيا.
    2. البنية الإيقاعية فى شعر أحمد عبد المعطى حجازى – رسالة ماجيستير – إعداد محمود عبد الوهاب – جامعة جنوب الوادى.

     

     

حصل على الجوائز التالية:

    1. جائزة كفافيس – من اليونان.
    2. جائزة الشعر الإفريقى - من المغرب.
    3. جائزة الدولة التقديرية – من مصر.
    4. جائزة العويس – من الإمارات العربية.
    5. جائزة ملتقى القاهرة للشعر العربى.

     

    • عضو دائم بالمجلس الأعلى للثقافة بمصر. وعضو مجلس إدارة دار الكتب المصرية. ومؤسس بيت الشعر فى مصر ورئيسه الحالى.

     


مصطفى العبادى
الدكتور مصطفى العبادى

العلوم الاجتماعية 2013

مصطفى عبد الحميد العبادى

مصطفى العبادى من مواليد الإسكندرية 10 من أكتوبر 1928، ونشأ فى بيت عريق من بيوت العلم، فوالده عبدالحميد العبادى عميد كلية الآداب الأسبق.

  

المؤهلات العلمية

حصل على ليسانس الآداب من قسم التاريخ جامعة الإسكندرية عام 1951 وحصل على درجة دكتوراة الفلسفة فى الحضارة اليونانية والرومانية من جامعة كمبريدج عام 1961 . تدرج فى وظائف هيئة التدريس إلى أن حصل على درجة الأستاذية عام 1972، وتولى منصبى رئيس القسم عام 1972 ووكيل كلية الآداب لشئون الطلاب فى الفترة من 1976 – 1979

الهيئات التى ينتمى إليها:

  • عضو بالمجمع العلمى المصرى ورئيس جمعية الآثار بالإسكندرية
  • عضو الهيئة الدولية البردية ومركزهابروكسل ببلجيكا
  • عضو بالجمعية الأمريكية للدراسات البردية بنيويورك
  • عضو مراقب بالمجلس الدولى للدراسات الفلسفية والإنسانية
  • عضو مجلس إدارة الجمعية المصرية للدراسات التاريخية (1977– 1979)
  • عضو بالجمعية المصرية للآثار القبطية .
  • عضو اللجان التحضيرية لمشروع إحياء مكتبة الإسكندرية القديمة
  • عضو اللجنة القومية لإحياء مكتبة الإسكندرية القديمة
  • عضو اللجنة العليا للتاريخ والآثار بالمجلس الأعلى للثقافة
  • عضو اللجنة الدائمة للآثار.

من مؤلفاته:

كتاب المرجعية، كتاب مكتبة الإسكندرية القديمة والذى نشرته مكتبة الأنجلو عام 1977 وأهداه إلى روح والده الأستاذ عبد الحميد العبادى . ومن قراءة هذا الكتاب يتضح مقدار الحيوية والنشاط التى عرفتها الإسكندرية القديمة فى مجالات الفكر والثقافة والعلم، كما ألف كتابًا عنوانه مصر من الإسكندر الأكبر حتى الفتح العربى ، وكتاب آخر عنوانه :Alexandria of Library Ancient the of fate and life وطبعته اليونسكو وتُرجم إلى اللغات الفرنسية والألمانية والأسبانية كما طبع أيضًا باللغة العربية . بالإضافة إلى مصر والإمبراطورين الربوتان وترجمة القاهرة مدينة الفن والتجارة – تأليف جاستون فيبت ومؤلفات أخرى بحثية ونشر للوثائق البردية بخلاف المشاركة فى العديد من المؤتمرات المصرية والدولية .

وقد حصل على جائزة الدولة التقديرية فى العلوم الاجتماعية لعام 1998

فاز يوم الاثنين 26  من أغسطس 2013 بجائزة النيل للعلوم الاجتماعية.

حصل على جائزة كفافى فى الدراسات اليونانية عام 1997

 

 


محمد محمود الجوهرى
دكتور محمد محمود الجوهرى

العلوم الاجتماعية 2012

جامعى متخصص فى هذا العلم. يعد من أكبر معاهد الفولكلور فى العالم (جامعة بون بألمانيا)، وكان ذلك عام 1966
ولما عاد إلى الوطن أسهم بنفسه ومن خلال التعاون مع زملائه وتلاميذه فى محاولة دفع الحركة العلمية للفولكلور المصرى، مع التشديد على صفة "العلمية" ، لأن ذلك الاتجاه كان ينطوى بطبيعة الحال على الابتعاد عن الميكروفونات وشاشات التلفزيون، فمجال العمل الإعلامى الجماهيرى فى الفولكلور كان وما يزال مفتوحا على مصراعيه لمن ينحو منحى التبسيط أو المتاجرة أحيانا. ولكن الدراسة الحقة لتراثنا الشعبى كانت تقتضى ممن يتصدى لها جهدا دؤوبا متصلا، متعاونا مع كل من لديه كفاءة وجلد لترسيخ الفهم العلمى المنضبط لهذا الميدان من ميادين الدراسة.
ورأى الجوهرى أن ذلك يمكن أن يتحقق أولا من خلال توفير الأدوات العلمية اللازمة للباحث الجاد ، فبدأ بنشر كتاب موسوعى عن علم الفولكلور، صدر منه مجلدان فى ألفى صفحة. كما عمل مع زملاء له فى وضع ونشر دليل الدراسة العلمية للتراث الشعبى المصرى، وأصدر منه حتى الآن ستة مجلدات ، صدرت الطبعة الأولى لأولها فى عام 1969م، ويتوالى صدور المجلدات الأخرى ليكتمل نشر عدد عشرة أدلة فى عام 2006 بإذن الله . وهذه الأدلة هى المعين الأول لكل من يريد أن يتصدى لجمع وتسجيل وتدوين عناصر التراث الشعبى المصرى. وهى تتخذ شكل أسئلة تفصيلية تسأل عن كل عنصر من عناصر التراث. ويختص كل مجلد بميدان من ميادين التراث فتجد: مجلدين عن المعتقدات والمعارف الشعبية، ومجلدا عن العادات والتقاليد الشعبية الخاصة بدورة الحياة، ومجلدا عن عادات الطعام وآداب المائدة، ومجلدا عن أدوات العمل الزراعى وعناصر الثقافة المادية، ومجلدا عن الموسيقى الشعبية ، ومجلدا عن الأزياء والحلى الشعبية،...إلخ. وتحمل الأسئلة الواردة في الدليل ترقيما موحدا مسلسلا، لكى تسهِّل فيما بعد عمليات تصنيف وحفظ المادة العلمية المجموعة.
والمفروض فى حركة علمية لدراسة الفولكلور المصرى، أن تسترشد بالنظريات الحديثة لعلم الفولكلور، وقد ترجم محمد الجوهرى مع زميله حسن الشامى أحدث كتاب صدر عنها، بحيث صدرت الطبعتان العربية والإنجليزية فى أمريكا ومصر فى وقت واحد. وتنهل بعد ذلك مثل هذه الحركة من المناهج والمفاهيم والأدوات ، وتستخدم الدليل المشار إليه ، لكى تتولد فى النهاية حصيلة من المادة العلمية التى لا تجمع عشوائيا من أى أفراد أو مجتمعات ، ولكنها تجمع وفق خطة علمية منظمة من أماكن بعينها يتم اختيارها بكل عناية من على خريطة مصر. فيكون الهدف النهائى لعملية الجمع العلمى المنظم لعناصر التراث الشعبى هو إنشاء أطلس مصرى للفولكلور ، على غرار الأطالس القومية للفولكلور فى ألمانيا والنمسا وسويسرا وروسيا وفرنسا... إلخ وكذلك بالتعاون والتنسيق مع أطلس الفولكلور الدولى.
لهذا بدأ محمد الجوهرى وفريق ضخم من الباحثين العمل فى إنشاء أطلس مصرى للفولكلور منذ بداية السبعينات. وكانت البداية فى أحضان المركز القومى لبحوث الاجتماعية والجنائية. وبعد أن اتسع المشروع ونما ، تفضلت الهيئة العامة لقصور الثقافة بتقديم تسهيلات مادية وبشرية سخية لاستمرار العمل فى الأطلس بمساعدة ودعم علمى وتنظيمى من المعهد العالى للفنون الشعبية بأكاديمية الفنون . ومثل هذا الأطلس ليس عملا يكتمل وينتهى، ولكنه إطار مستمر دائم للعمل المنظم فى جمع عناصر التراث ودراسته وإتاحته للباحثين إلى ما شاء الله.
وفى خط مواز كان الجوهرى يتابع العمل فى الأعمال الموسوعية التى تقدم العلم لكل من الجمهور المتخصص والجمهور العام، ومجموعات التراث، والأعمال الببليوجرافية (العامة منها والمشروحة).. إلخ على نحو ما يتضح من قائمة الإنتاج العلمى فيما بعد.
ووجدت المدرسة العلمية المصرية فى علم الفولكلور تتويجاً مشرفاً لها فى إنجاز عدد من البحوث الميدانية الأصيلة التى تناولت بعض عناصر التراث الشعبى المصرى والعربى (الروحية والمادية) بهدف الكشف عن آليات تجددها وتغيرها فى ظل المتغيرات الجديدة على الصعيدين المحلى والعالمى، وذلك استرشاداً بنظرية إعادة إنتاج التراث الشعبى التى طورها محمد الجوهرى، ونشر عنها أكثر من مرة. ويصدر بعد أسابيع قليلة المجلد الأول الذى يضم باكورة تلك الدراسات فى كتاب "التراث الشعبى فى عالم متغير.. دراسات وبحوث فى إعادة إنتاج التراث الشعبى". وبذلك يؤشر هذا الجهد لتجاوز دراسات الفولكلور المصرى طور الإعداد والتعبئة ومشكلات البدايات، ويبلغ مرحلة التنظير والإبداع المستند إلى بحوث واقعية ميدانية على المجتمعات العربية.
فى تلك المواقع الجامعية ، ولكنه لم يكتف بذلك ، وإنما أسهم بدور رئيسى فى إنشاء واستحداث كليات ومعاهد عالية جديدة ، نذكر من بينها :-
        كلية الخدمة الاجتماعية بجامعة القاهرة ، فرع الفيوم ، 1984م.
      كلية الدراسات العربية والإسلامية بجامعة القاهرة ، فرع الفيوم، 1987م.
      كلية الهندسة ، فرع الفيوم ، 1987م .
       المعهد العالى للخدمة الاجتماعية ببنها ، 1992م.
       المعهد العالى للخدمة الاجتماعية، جامعة أكتوبر فى مدينة 6 أكتوبر، 1994م.
       كلية الصيدلة بجامعة حلوان ، 1994م .
       كلية الآداب بجامعة حلوان ، 1995م.
      كلية الحقوق بجامعة حلوان ، 1995م. 
       كلية الحاسبات والمعلومات بجامعة حلوان ، 1995م.

إبراهيم أصلان
الأستاذ إبراهيم أصلان

الآداب 2012

ولد إبراهيم أصلان بقرية شبشير الحصة التابعة لمركز طنطا بمحافظة الغربية  ونشأ وتربى في القاهرة  وتحديدا في حي إمبابة والكيت كات، وقد ظل لهذين المكانين الحضور الأكبر والطاغي في كل أعمال الكاتب بداية من مجموعته القصصية الأولى "بحيرة المساء" مرورا بعمله وروايته الأشهر "مالك الحزين"، وحتى كتابه "حكايات فضل الله عثمان" وروايته "عصافير النيل" وكان يقطن في الكيت كات حتى وقت قريب ثم انتقل للوراق ثم المقطم.

لم يحقق أصلان تعليما منتظما منذ الصغر، فقد التحق بالكتّاب، ثم تنقل بين عدة مدارس حتى استقر في مدرسة لتعليم فنون السجاد لكنه تركها إلى الدراسة بمدرسة صناعية. التحق إبراهيم أصلان في بداية حياته بهيئة البريد  وعمل لفترة كبوسطجى ثم في إحدى المكاتب المخصصه للبريد وهي التجربة التي ألهمته مجموعته القصصيه "ورديه ليل". ربطته علاقة جيدة بالأديب الراحل يحيى حقى  ولازمه حتى فترات حياته الأخيرة ونشر الكثير من الأعمال في مجلة "المجلة" التي كان حقي رئيس تحريرها في ذلك الوقت. لاقت أعماله القصصية ترحيبا كبيرا عندما نشرت في أواخر السيتينات وكان أولها مجموعة "بحيرة المساء" وتوالت الأعمال بعد ذلك إلا أنها كانت شديدة الندرة، حتى كانت روايته "مالك الحزين" وهي أولى رواياته التي أدرجت ضمن أفضل مائة رواية في الأدب العربي وحققت له شهره أكبر بين الجمهور العادي وليس النخبة فقط. التحق في أوائل التسيعنيات كرئيس للقسم الأدبي بجريدة الحياة الندنية إلى جانب رئاستة لتحرير إحدى السلاسل الأدبية بالهيئة العامة لقصور الثقافة إلا أنه استقال منها إثر ضجة رواية وليمة لاعشاب البحر للروائي السوريحيدر حيدر توفي في السابع من يناير عام 2012 عن عمر يناهز 77 عاماً.


وحيد حامد
الكاتب وحيد حامد

الفنون 2012

واحد من أشهر كتاب السيناريو في مصر، وُلد في 1 يوليو عام 1944 بقرية بني قريش مركز منيا القمح محافظة الشرقيّة ، وحاصل على ليسانس آداب قسم اجتماع عام 1965 . بدأ في كتابة الأعمال الدرامية منذُ أواخر الستينات ، ولكن بداية تحققه جاءت من خلال مسلسل أحلام الفتى الطائر عام 78 مع النجم عادل إمام ، وحقق المسلسل نجاحاً كبيراً دفع بالزعيم لأن يعتمد عليه سينمائياً ليكوّنا شراكة سينمائية طويلة الأمد بدأت بفيلم "انتخبوا الدكتور سليمان عبد الباسط" و"الإنسان يعيش مرة واحدة" عام 81 ، واستمرت في الغول والهلفوت خلال الثمانينيات . وخلال الثمانينيات أيضاً كتب للمخرج الكبيرعاطف الطيب أفلام التخشيبة والبرئ والدنيا على جناح يمامة. وببداية التسعينات ارتبط بشراكة مع المخرج شريف عرفة والنجم عادل إمام نتج عنها خمسة من أهم أفلامهم : اللعب مع الكبار (1991) ، المنسي (1993) ، الإرهاب والكباب (1994) ، طيور الظلام (1995) ، النوم في العسل (1996) وكتب عام 2006 فيلم "عمارة يعقوبيان" عن رواية الدكتور علاء الأسواني ، وشارك في بطولته نخبة كبيرة من نجوم السينما في مقدمتهم عادل إمام ونور الشريف ، وقدم من خلاله ابنه مروان حامد كمخرج ﻷولِ مرة . وكان من أعماله السينمائية "احكي يا شهرزاد" مع المخرج الكبير يسري نصر الله ، وآخر أعماله التلفزيونية مسلسل الجماعة 2 الذي عرض في رمضان 2017. عُرف بموقفه الرافض للأصولية الدينية ، ويعتبر واحد من أهم المعارضين لجماعة الإخوان . تزوج من زينب سويدان رئيسة التلفزيون المصري، ولديه منها ابن وحيد هو مروان.


أحمد مصطفى أبو زيد
الدكتور أحمد مصطفى أبو زيد

العلوم الاجتماعية 2011

الدكتور أحمد مصطفى أبو زيد (ولد 3 مايو 1921) هو أحد رواد علم "الأنثروبولوجيا" العرب والفائز بجائزة النيل للعلوم الاجتماعية وقيمتها 400 ألف جنيه لعام 2011، وكانت جامعة المنصورة رشحته لنيل الجائزة لهذا العام. والدكتورأبو زيد إلى جانب ذلك هو خبير سابق في مكتب العمل الدولي بالأمم المتحدة، وأستاذ زائر في عدد من الجامعات العربية والدولية، ومستشار السابق لمجلة "عالم الفكر" الكويتية، ومقرر لجنة الدراسات الاجتماعية في المجلس الأعلى للثقافة في مصر حاليا. كاتب مصري ولد بمدينة الإسكندرية في أوائل العشرينيات من القرن الماضي، تلقى تعليمه بجامعتي الإسكندرية وأوكسفورد، عمل أستاذا للأنتروبوليجيا وخبيرا بمكتب العمل الدولي بجنيف.أثرى المكتبة العربية بعشرات المقالات الموزعة في الدوريات.من مؤلفاته كتاب"المفهومات" وكتاب "الأنساق" و"المعرفة وصناعة المستقبل". حاليا هو أستاذ أنثروبولوجيا متفرغ بكلية الآداب جامعة الإسكندرية. حاصل على ليسانس الآداب (فلسفة واجتماع) – جامعة الإسكندرية 1944. الدرجة العلمية: B. Lit (أنثروبولوجيا) – جامعة أكسفورد 1953 D. Phil (أنثروبولوجيا) – جامعة أكسفورد 1956.

* تايلور – مجموعة نوابغ الفكر الغربي – دار المعارف – القاهرة 1958.

* الثأر – دراسة أنثروبولوجية في إحدى قرى الصعيد – المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية – دار المعارف, القاهرة 1962.

* دراسات في المجتمع الليبي – دار الثقافة, الإسكندرية 1963.

* البناء الاجتماعي مدخل لدراسة المجتمع – الهيئة المصرية العامة للكتاب.

الجزء الأول، المفهومات, أعيدت طبعاته تسع مرات. الجزء الثاني، الأنساق, أعيدت طبعاته سبع مرات. 5.Nomadism and Sedentarisation, I.L.O.، Geneva, (mimeographed), 1963.

* المجتمعات الصحراوية في مصر – البحث الأول: شمال سيناء : دراسة إثنوجرافية للنظم والأنساق الاجتماعية – المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية – 1991.

* الإنسان والمجتمع والثقافة في شمال سيناء (إشراف وتقديم) – المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية – 1991.

* المدخل إلى البنائية – المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية -القاهرة 1995.

* دراسات في الإنسان والمجتمع والثقافة - جزآن في أكثر من ألف صفحة (المركز القومى للبحوث للاجتماعية والجنائية -القاهرة 1995).

* رؤى العالم-دليل العمل الميدانى (المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية –القاهرة 1993)

* رؤى العالم-تمهيدات نظرية - إشراف (المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية –القاهرة 1993)

* الطريق إلى المعرفة – مقالات أنثروبولوجية – كتاب العربي (الكويت 2001).

* الواقع والأسطورة – الهيئة العامة لقصور الثقافة(القاهرة 2000)

* هوية الثقافة العربية – الهيئة العامة لقصور الثقافة (القاهرة 2004)

* ألمعرفة وصناعة المستقبل –(كتاب العربى 2005)

 


أحمد رجب
الكاتب أحمد رجب

الآداب 2011

كاتب صحفي مصري ساخر، ولد في 20 نوفمبر 1928 في الاسكندرية ، حصل على ليسانس الحقوق، وأثناء دراسته في الكلية أصدر مع آخرين مجلة (أخبار الجامعة)، كانت طريقه للتعرف على مصطفى وعلي أمين، عمل في مكتب «أخبار اليوم» في الإسكندرية، ثم انتقل إلى القاهرة، تولى سكرتارية التحرير، وكان له مقالة ثابتة يوميًا في صورة رسالة ساخرة مختصرة في جريدة الأخبار بعنوان (نصف كلمة)، وشارك مع رسام الكاريكاتير مصطفى حسين في كاريكاتير الأخبار وأخبار اليوم يوميًا من أفكاره، وأَلف شخصيات كاريكاتيرية منها فلاح كفر الهنادوه ومطرب الأخبار وعبده مشتاق وكعبورة وغيرها الكثير، وكان له مقالة أسبوعية على صفحات جريدة الشروق، توفي بعد صراع مع المرض في 12 سبتمبر 2014.


على أحمد رأفت
الدكتور على أحمد رأفت

الفنون 2011


تخرج فى كلية الهندسة جامعة القاهرة قسم الهندسة المعمارية عام 1949
عين معيداً بقسم العمارة بكلية الهندسة جامعة القاهرة عام 1949
حصل على الماجستير فى العمارة من جامعة ميتشجن عام 1954
حصل على الدكتوراه فى العمارة من جامعة كولومبيا عام 1958
- قام بالتدريس في قسم الهندسة المعمارية جامعة القاهرة بدون انقطاع منذ تخرجه
دفعة 1949 إلي سفره في بعثة عام 1952
- ومنذ رجوعه عام 1957 إلي اليوم وهو يقوم بالتدريس النظري والتطبيقي لمحاضرات نظريات و تاريخ العمارة للسنوات الأربع وفي العمل التصميمي في أستوديو التصميم المعماري للسنة الثانية عمارة وتدريس محاضرات الفكر المعماري للدراسات العليا.
- وفي هذه الفترة كون له مدارس في نظريات وتاريخ العمارة عن طريق مساعديه وطلبته في الدفعات الخمسين الماضية وبكتبه التي تدرس في مختلف الكليات والمعاهد المصرية والعربية والأجنبية كما أشرف و قام بالتحكم في مئات الرسائل الجامعية .
كما أشترك في اللجان العلمية الدائمة كعضو ومقر للجان الترقيات للأساتذة والأساتذة المساعدين علي مستوى الجمهورية
قام برئاسة مجلس قسم الهندسة المعمارية عامي 1988 – 1989

مصطفى الفقى
الدكتور مصطفى الفقى

العلوم الاجتماعية 2010

مصطفى محمد  مصطفى الفقى

مصطفى الفقى سياسى مصرى، من مواليد مركز المحمودية محافظة البحيرة فى نوفمبر 1944 درس بمدارس دمنهور الإعدادية والثانوية. حصل على بكالوريوس كلية الاقتصاد والعلوم السياسية - جامعة القاهرة عام 1966  حصل على درجة الدكتوراه من جامعة لندن عام1977، ثم التحق بالسلك الدبوماسى فعمل فى سفارتى مصر ببريطانيا والهند. كما تم انتخابه عضوًا بمجلس الشعب كعضو فى الحزب الوطنى الديمقراطى .

  

مناصبه

  • أمين عام المجلس الاستشارى للسياسة الخارجية.
  • أمينمعهد الدراسات الدبوماسية.
  • سفير مصر بجمهوريةالنمسا.
  • سفير غير مقيم لدى جمهورياتسلوفاكيا وسلوفينيا وكرواتيا (1995 - 1999).
  • مندوب مقيم لمصر لدى المنظمات الدولية فى العاصمة النمساويةفينا مثل الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومنظمات الأمم المتحدة لمدة أربع سنوات.
  • عمل سكرتيرًا للرئيسمحمد حسنى مبارك للمعلومات بين عامى (1985، 1992)
  • قام بالتدريس فيالجامعة الأمريكية، وأشرف على عدد من الرسائل العلمية.
  • قنصل مصر فى "لندن" ثم سكرتير ثان السفارة المصرية حتى عام(1975).
  • عمل مباشرة مع الدكاترةبطرس بطرس غالى وأسامة الباز ونبيل العربى وعمرو موسى وأصدر "الكتب البيضاء" التى تدور حول تاريخ الدبلوماسية المصرية خصوصًا والعربية عمومًا.
  • مستشار للسفارة المصرية فى "الهند" (حتى عام1983).
  • أستاذ للعلوم السياسية فى أقسام الدراسات العليابالجامعة الأمريكية بالقاهرة لمدة تصل إلى خمسة عشر عاماً (1979 - 1993)
  • مديرمعهد الدراسات الدبلوماسية (1993 - 1995)
  • أحد المتحدثين فى الجلسة الافتتاحية للمنتدى الاقتصادى الدولى فى "دافوس "بسويسرا فى يناير 1995 تولى تقديمه السيد ريمون بار رئيس وزراء فرنسا الأسبق .
  • عضو مجلس الشعب عن انتخابات سنة2005 عن دائرة دمنهور وقد أعلن سقوطه فى بادئ الأمر ثم أعلن فوزه بعد ذلك، وثار لغط كبير بسبب شهادة المستشارة نهى الزينى التى أيدها نادى القضاة و137 قاضيًا بأن إجمالى عدد الأصوات كان لصالح منافسه د. جمال حشمت المرشح عن جماعة الإخوان المسلمين ويعمل الدكتور مصطفى الفقى رئيسًا للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشورى.
  • عضو فى الوفد المصرى الرسمى لكل مؤتمرات القمة العربية والأفريقية والدولية (1985) (1992)
  • رئيس الجانب المصرى فى الاجتماعات التحضيرية للجان المشتركة بين مصر والدول العربية (1999) (2000)
  • متحدث أمام مجلس العلاقات الخارجية نيويورك ـ أكتوبر 2003
  • عضوالمجلس القومى لحقوق الإنسان منذ (2004) وعضو اتحاد الكتاب منذ (2006) وعضو المجمع العلمى المصرى والذى تأسس عام 1798 منذ (2007) وعضو المجلس الأعلى للثقافة منذ (2007) وعضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية ومقرر لجنة الفكر الإسلامى منذ (2008) ـ عضو مجلس كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة منذ(2008)
  • رئيس مجلس إدارة جمعية الصداقة المصرية ـالنمساوية منذ (1999)
  • عضو المجلس المصرى للشئون الخارجية منذ (2001) وعضو فى معظم الجمعيات المتخصصة فيمصر
  • عضو عامل فى المعهد الدولى للدراسات الاستراتيجيةبلندن منذ (2008)
  • نائب رئيس جمعية "وادى النيل" للعلاقات المصرية السودانية منذ (2008)
  • عضو الهيئة الاستشارية "لمؤسسة الفكر العربي" (2002-2004) ـ (2010)
  • عضو "المنتدى العربي" - الأردن منذ (1998)
  • ممثل الشباب المصرى إلى "الجزائر" (احتفالات عيد الاستقلال ونقل رفاتالأمير عبد القادر الجزائرى إلى وطنه) يونيو (1966)
  • مستشار - السفارة المصرية فينيودلهى (1979) ـ 1983)
  • رئيسالجامعة البريطانية فى مصر (فبراير 2005 ـ أبريل 2008)
  • عضو لجنة الشرق الأوسط فى اتحاد البرلمان الدولى (2005) ـ عضو اللجنة الاستشارية لاتحاد البرلمان الدولى الخاصة بالأمم المتحدة ممثلاً وحيدًا للدول العربية (2008)
  • اشتغل بالشؤون العربية والفكر القومى منذ أن كان رئيسًا لاتحاد الطلاب فى الجامعة حتى الآن وله دائرة علاقات واسعة مع المسئولين العرب والمفكرين والمثقفين فى معظم العواصم العربية
  • له مقالات دورية فى الصحف المصرية والعربية الكبرى فى الثلاثين عامًا الأخيرة إلى جانب الدوريات الأجنبية وإعداد الموسوعات الدولية الشهيرة.
  • أشرف وناقش أكثر من 35 رسالة جامعية للدكتوراه والماجستير فى الجامعات العربية والأجنبية.
  • كتب مقدمة عشرات الكتب المتخصصة فى العلوم الاجتماعية والآداب ومناهج البحث (ومنها مقدمة كتاب (الرد) للدكتوركورت فالدهايم رئيس دولة النمسا وسكرتير عام الأمم المتحدة الأسبق وذلك بناءً على طلبه .

ترشيحة لمنصب الأمين العام لجامعة الدول العربية

أعلنت وزارة الخارجية المصرية رسميًّا ترشيحه لمنصب الأمين العام لجامعة الدول العربية، خلفا للأمين العام عمرو موسى، الذى تنتهى ولايته منتصف مايو 2011 ولكن حصل على المنصب نبيل العربى بعدما سحبت قطر مرشحها فى مقابل أن تسحب مصر ترشيح مصطفى الفقي.

جوائزه

  • حصل على كأس الخطابة فيأسبوع شباب الجامعات المصرية عام 1965
  • حصل على الجائزة الأولى فى المقال السياسى للشباب منالمجلس الأعلى للعلوم والفنون والآداب سنة 1966.
  • حصل على جائزة أفضل كتاب فى الفكر السياسى منمعرض القاهرة الدولى للكتاب 
  • حصل علىجائزة الدولة التشجيعية عام 1994.
  • نالوسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى من حكومة النمسا عام 1998
  • حصل على أعلى وسام نمساوى يعطى للسفراء الاجانب
  • أهداهالقاصد الرسولى (سفير الفاتيكان)، عميد السفراء فى النمسا، ميدالية من بابا الفاتيكان.
  • حصل علىجائزة الولة التقديرية فى العلوم الاجتماعية 2003 ـ وجائزة "النيل العليا" 2010

مؤلفاته:

يكتب فى عدة صحف منها الأهرام والحياة اللندنية...كما أن له عامودًا خاصًا فى جريدة المصرى اليوم كما ان له عدة مؤلفات منها :

  • الرهان على الحصان
  • العرب الأصل والصورة
  • الرؤية الغائبة
  • تجديد الفكر القومى
  • من نهج الثورة إلى فكر الإصلاح

 

 


عبد الرحمن الأبنودى
الشاعر عبد الرحمن الأبنودى

الآداب 2010

عبد الرحمن الأبنودي شاعر من شعراء العامية المصرية، ولد في إحدى قرى الصعيد في محافظة قنا عام 1938. نال شهادته الجامعية من جامعة القاهرة، حيث درس في كلية الآداب هناك. ألف الأبنودي على مدار حياته دواوين شعرية كثيرة، كما ألف بعض الأغاني التي غناها عدد كبير من مطربي الوطن العربي.

تعرض خلال حكم عبد الناصر إلى الاعتقال لمدة 4 شهور، وكانت علاقته بالرئيسين السادات ومبارك متوترة. توفي في القاهرة عام 2015، وأقيمت له جنازة عسكرية.

لد الشاعر المصري عبد الرحمن الأبنودي بتاريخ 11 أبريل/نيسان عام 1938 في قرية أبنود بمحافظة قنا الواقعة في صعيد مصر. كان والده الشيخ محمود الأبنودي يعمل مأذونًا شرعيًا، وقد انتقل مع أسرته إلى مدينا قنا واستقر هناك.

ترعرع الأبنودي في صعيد مصر، فتعرف على تراث المنطقة وثقافتها، واستمع إلى أشعار السيرة الهلالية وأغانيها التي كان أهل الصعيد يتغنون بها، فتأثر بذلك تأثرَا كبيرًا (لاحقًا، عمل الأبنودي على جمع السيرة الهلالية كاملة وفقًا لما سمعه من شعراء الصعيد، وأصدر هذه السيرة في خمسة أجزاء).

تلقى عبد الرحمن الأبنودي تعليمه الابتدائي والثانوي في مدارس قنا، ثم انتقل إلى القاهرة فدرس في قسم اللغة العربية ضمن كلية الآداب في جامعة القاهرة، وحاز الشهادة الجامعية.

وطبعًا، اطلع الأبنودي خلال فترة الدراسة على عيون الشعر العربي قديمًا وحديثًا، وأعجب بعدد من الشعراء وعلى رأسهم أبو العلاء المعري.

ظهر عبد الرحمن الأبنودي في فترة شهدت أثناءها الساحة الأدبية تواجد عدد كبير من شعراء العامية المصرية، وفي مقدمتهم فؤاد حداد الذي يعتبره البعض أب العامية المصرية، وصلاح جاهين، وأحمد فؤاد نجم وغيرهم.

وبالإضافة إلى ذلك، مرت مصر في تلك الفترة بتحولات سياسية مهمة كان لها تأثيرها الكبير على الشعراء، ومن ضمنهم عبد الرحمن الأبنودي.

ولذا كان من الطبيعي أن تتناول القصائد الأولى التي ألفها الأبنودي مشاكل بيئة الصعيد التي عاش فيها، وأن تجسد أحلام أهل تلك المنطقة وأمانيهم.

كان أول الدواوين الشعرية التي ألفها الأبنودي هو ديوان "الأرض والعيال"، الذي صدرت طبعته الأولى عام 1964، وبعده بعامين تعرض الأبنودي للاعتقال بتهمة الانضمام إلى أحد التنظيمات الشيوعية، فأمضى في سجن القلعة نحو 4 شهور تقريبًا.وفي عام 1967، صدر ديوانه الثاني "الزحمة"، وتبعه ديوانا "عماليات" عام 1968 و"جوابات حراجي القط" في العام التالي.

كانت علاقة عبد الرحمن الأبنودي بنظام عبد الناصر مضطربة بعض الشيء، فقد قضى عدة شهور في السجن خلال تلك الفترة. ولكن رغم ذلك، كان الأبنودي يكن احترامًا وحبًا كبيرين لشخص عبد الناصر، بيد أن الحال اختلف اختلافًا كليًا خلال حكم الرئيس أنور السادات، إذ عارضه الأبنودي معارضة شديدة، ولاسيما بعد توقيع معاهدة كامب ديفيد عام 1978. وقد هجاه ببضع قصائد نذكر منها: "المد والجزر"، و"لاشك أنك مجنون".

أكمل الأبنودي خلال السبعينيات مسيرة إبداعه الشعري، فألف عدة دواوين شعرية نذكر منها ما يلي: "الفصول" عام 1970، و"أنا والناس" عام 1973، وديوانا "بعد التحية والسلام" و"صمت الجرس" عام 1975، و"المشروع الممنوع" عام 1979 وغيرها. وفي فترة الثمانينيات، حقق الأبنودي أشهر إنجازاته عندما تمكن من إصدار السيرة الهلالية في خمسة أجزاء، والتي جميع فيها أشعار شعراء الصعيد وقصصهم عن بني هلال. وبعدها نشر الأبنودي ديوانا "الاستعمار العربي" عام 1991، والجزء الأول من مختاراته الشعرية عام 1994.

أيضًا، نشر الأبنودي كتاب "أيامنا الحلوة"، وهو مجموعة من القصص التي نشرها تباعًا في ملحق جريدة الأهرام، ويسرد فيها حكايات مختلفة عن قريته في الصعيد.

لم تقتصر مساهمات عبد الرحمن الأبنودي على مجال الشعر قط، بل ألف مجموعة من الأغنيات المشهورة التي ترنم بها مطربو مصر والوطن العربي؛ فألف لعبد الحليم حافظ كلًا من: "عدى النهار"، و"أحلف بسماها وترابها"، و"أنا كل ما قول التوبة"، و"بركان الغضب وغيرها.

كذلك غنت كلماته مجموعة من أشهر المطربين آنذاك، نذكر منهم: محمد رشدي، ووردة الجزائرية، وشادية، وصباح، وماجدة الرومي، ومحمد منير وفايزة أحمد وغيرهم.


مصطفى حسين
الفنان مصطفى حسين

الفنون 2010

فنان ورسام كاريكاتير مصري، تخرج من قسم التصوير بكلية الفنون الجميلة عام 1959، وكان قد بدأ قبلها مشواره الصحفي في دار الهلال عام 1952، وكان يشارك في تصميم غلاف مجلة (الإثنين)، لينتقل عام 1956 للعمل رسامًا للكاريكاتير في صحيفة (المساء) والتي ظل بها حتى عام 1963، بعد ذلك إلتحق بصحيفة (الأخبار) عام 1974، وشارك في العديد من رسوم كتب الأطفال في مصر والعالم العربي، كما صمم شعار الدورة السادسة والعشرين لمهرجان الإسكندرية السينيمائي الدولي، وشغل مصطفى حسين العديد من المناصب منها رئيس الجمعية المصرية للكاريكاتير عام 1964، ورئيس تحرير مجلة كاريكاتير (1993)، بالإضافة إلى إختياره نقيبًا للفنانين التشكيليين عام 2002، ونشرت أعماله بالعديد من دول العالم منها فرنسا وروسيا، وشكل مع الكاتب (أحمد رجب) أحد أشهر الثنائيات في عالم الصحافة المصرية، وافته المنية يوم السبت 16 اغسطس عام 2014 عن عمر ناهز 79 عامًا، وذلك في غرفة الإنعاش بمستشفى أمريكي بعد صراع طويل مع مرض السرطان


محمد طه حسين
الدكتور محمد طه حسين

الفنون 2009

محمد طه حسين

 

 

 

تاريخ الميلاد: 14-2-1929

التخصص: خزف

أسم الشهرة: طه حسين

 
 
 
المراحل الدراسية:
 
1951: دبلوم الكلية الملكية للفنون التطبيقية ( تخصص زخرفة، خزف ) الجيزة .
1953: دبلوم المعهد العالى للتربية الفنية للمعلمين ـ القاهرة .
1957 - 1963 : عضو البعثة التعليمية المصرية للحصول على درجة الدكتوراه ألمانيا الغربية ( فى الفن وتاريخه ونظرياته العلمية ) .
1959: دبلوم مدرسة التصميم ( كريفليد ) تخصص الخزف ـ المانيا الغربية.
1960: دبلوم مدرسة ( الفيرك سيمنار ) للفنون اليدوية التربوية ـ دوسلدورف ..
1961: دبلوم الجرافيك أكاديمية الفنون الجميلة ـ دوسلدورف ـ ألمانيا الغربية .
1963: دكتوراه الفلسفة جامعة كولونيا ـ المانيا الغربية كلية الفلسفة : ( تاريخ فن مقارن وآثار ) .
 
العضوية:
 
- 1981 عضو المؤتمر الدولى للتصميم الصناعى ICSID (هلسنكى) .
- 1984 عضو الهيئة الدولية للجرافيك ومندوب الهيئة عن افريقيا .
- 1986 عضو المؤتمر الدولى للجرافيك (نيس) .
- 1987 رئيس مؤتمر الثقافة الجماهيرية - وزارة الثقافة القاهرة .
- 1987 عضو المؤتمر الدولى للجرافيك (امستردام) .
- 1989: 1991عضو اللجنة العليا للآثار الإسلامية والقبطية - وزارة الثقافة .
- 1989 عضو لجنة الفنون التشكيلية بالمجالس القومية المتخصصة .
 
الوظائف و المهن التى اضطلع بها الفنان:
 
1969ـ 1974: أستاذ مساعد ورئيس قسم الخزف بكلية الفنون التطبيقية
1974ـ 1979: رئيس قسم التصميمات الصناعية بكلية الفنون التطبيقية .
1978- 1979 : مؤسس وأول نقيب لنقابة خريجى الفنون التطبيقية .
1979ـ 1982: عميد كلية الفنون التطبيقية وصاحب أول تطوير شامل على المستوى الجامعى .
1982ـ 1987: أستاذ ورئيس قسم التصميمات الصناعية بكلية الفنون التطبيقية .
1987ـ 1989: رئيس قطاع الثقافة الجماهيرية ( وزارة الثقافة المصرية ).
1989: أستاذ متفرغ بكلية الفنون التطبيقية - جامعة حلوان .
1998: رئيس لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الأعلى للثقافة.
 
الأماكن التى عاش بها الفنان:
 
- حى الأزهر بالقاهرة ، حى المنيل ، حى الدقى بالجيزة ، المعادى.
- مدينة ميونيخ بألمانيا ، مدينة دوسلدورف، مدينة فلف رات هاوس ، مدينة كولونيا بألمانيا .
 
المعارض الخاصة:
 
1953:المعرض الأول ( طه حسين ـ حسيب عيسى ) رابطة خريجى معاهد التربية .
1953: معرض خاص نادى سيدات القاهرة ( حسيب ـ طه ).
1957ـ 1963: معرض بمدينة دوسلدورف (أكاديمية دوسلدورف) .
1959: أولى المحاولات والتجارب المصرية للكتابات العربية فى الفن ( تصوير الجرافيك) بأكاديمية دوسلدورف وتزامله مع الفنان ماهر رائف .
1964: معرض خاص أتيلييه القاهرة كتابات عربية وخزف وجرافيك ملون أولى تجارب الجرافيك الملون فى مصر ( ليثوجراف ـ زنك ).
1964: معرض خاص معهد جوتة - القاهرة .
1968: معرض خاص بقاعة إخناتون ( قصر النيل ) .
1969: معرض خاص ( معهد جوتة) أولى تجارب الخزف الحائطى الأسود الإسكندرية .
1969: معرض خاص ( معهد جوتة ) أولى محاولات اللوحات الحائطية المنسوجة ( سجاد ) فى مصر .
1970: معرض خاص مدينة براتسلافا ( تشيكوسلوفاكيا ) .
1970: معرض خاص بالنادى الدولى للفنانين ( فيينا ) .
1970: معرض خاص بالنادى الثقافى الدولى ( دورتموند ) ألمانيا الغربية .
1971: كتابات وحروف عربية فى الخزف النحتى (مصنع ياسبا ) ألمانيا الغربية .
1971: معرض خاص ( معهد جوتة ) القاهرة .
1972: معرض خاص ( معهد جوتة ) القاهرة أول أعمال الخزف الإنشائى ( المركب ) فى مصر .
1974: معرض خاص ( جاليرى هنكل ) أسن ألمانيا الغربية .
1976: معرض خاص مدينة (جوزلار) ألمانيا الغربية .
1977: معرض خاص ( معهد جوتة ) الإسكندرية .
1978: معرض خاص متحف مدينة ( أونا ) ألمانيا الغربية .
1978: معرض شامل إنتاج ( 25 عاماً ) قاعة إخناتون .
1978: معرض خاص بجاليرى ( هاميس هوف ) أسن ألمانيا الغربية .
1979: معرض خاص بالمركز الثقافى المصرى بباريس .
1981: معرض خاص معهد جوتة القاهرة .
1981: معرض خاص جاليرى ميندن ألمانيا الغربية .
1982: معرض خاص جاليرى الفنون اليدوية ( ميندن كاسل ) ألمانيا .الغربية .
1982: معرض خاص قاعة إخناتون .
1982: المعرض الأول للفن المصرى المعاصر( 25 ابريل ) احتفالاً بعيد الجلاء ( شرم الشيخ ) .
1982: معرض خاص قاعة ( تورهاوس ) مونستر ـ ألمانيا الغربية .
1983: معرض خاص ( جاليرى كونست هوف ) فرانكفورت .
1983: معرض خاص قصر ثقافة (الأنفوشى) الإسكندرية .
1983: المركز الثقافى الفرنسى ـ القاهرة .
1984: معرض خاص (قاعة إخناتون ) القاهرة .
1986: معرض خاص قاعة السلام ـ القاهرة .
1988: معرض خاص قاعة إخناتون (3،4) سجاد، جوبلان، خزف، تصوير
1989: معرض خاص قاعة معهد جوتة القاهرة ( بين الفن والصناعة ) .
1989: معرض خاص قاعة متحف ( أوبلاكرهاوس ) ميونيخ .
1991: معرض خاص بالمركز الدولى للتعاون الثقافى ـ القاهرة .
1992: معرض الفن المصرى المعاصر تونس .
1994: المعرض الثلاثى طه حسين ، الرزاز ، صبحى جرجس .
1994: معرض خاص أكاديمية الفنون المصرية ( روما ) .
1994: معرض سبعة فنانين مصريين (أوجى بورج) المانيا (أحمد نوار، فاروق شحاته، حازم طه حسين، ثروت البحر، مدحت نصر ، عبد الغفار شديد)
1994: معرض خاص مدينة ( روزن هايم ) المانيا .
1995: معرض خاص قاعة (سلامة) المهندسين .
1996: معرض خاص قاعة ( توت ) المهندسين .
2000: معرض خاص بمركز الجزيرة للفنون بالزمالك .
2002: معرض بقاعة راتب صديق .
2007: معرض بالمركز المصرى للتعاون الثقافى الدولى بقاعة ( الدبلوماسيين الاجانب ) بالزمالك .
2009 : معرض بقاعة المسار بالزمالك .
2010: معرض استيعادى بقاعة ( نهضة مصر ) بمتحف محمود مختار .
2012 : معرض ( شرق .. غرب ) بجاليرى المسار بالزمالك مارس .
2013: معرض ( لوحات على ورق ) بجاليرى المسار بالزمالك أبريل .
2014 : معرض ( أيقونات فى مدونات ) بقاعة ( أحمد صبرى ) بمركز الجزيرة للفنون بالزمالك مايو .
 
المعارض الجماعية المحلية:
 
1989ـ 1994: مشارك فى غالبية المعارض العامة التابعة لوزارة الثقافة وأتيلييه القاهرة، وجمعية محبى الفنون الجميلة، وكلية الفنون التطبيقية، ورابطة خريجى معاهد التربية والتربية الفنية، ونقابة المصممين ونقابة الفنون التشكيلية.
- 2001 المعرض القومى للفنون التشكيلية الدورة ( 27 )، الدورة (28) 2003 .
- معرض ( الفنان المصرى المعاصر واستلهام التراث الإسلامى ) بمناسبة صدور كتاب ( التواصل الحضارى للفن الإسلامى وتأثيرة على فنانى العصر الحديث ) بالمركز المصرى للتعاون الثقافى الدولى ( قاعة الدبلوماسيين الأجانب ) مارس 2002 .
- 2005 معرض فن الجرافيك القومى الدورة الثالثة .
- 2005 المعرض القومى للفنون التشكيلية الدورة ( 29 ) .
- 2006 المعرض التكريمى الرابع للفنانين الذين ولدوا خلال شهر يناير، فبراير، مارس ابتداء من 1888 وحتى 1935 بقاعة أبعاد بمتحف الفن المصرى الحديث.
- مهرجان الإبداع التشكيلى الثانى ( المعرض العام الدورة الواحد والثلاثون ) 2008 .
- مهرجان الإبداع التشكيلى الثالث (صالون مصر الدورة الثالثة) 2009 .
- معرض بجاليرى ( المسار ) بالزمالك يونيو 2010 .
- مهرجان الإبداع التشكيلى الرابع ( المعرض العام الدورة الثالثة والثلاثون ) 2010 .
- معرض ` مختارات من الفن المصرى المعاصر ` بقاعة بنك التعمير والإسكان ` - المهندسين يوليو 2010 .
- المعرض السنوى الرابع ( التشكيل فى الفن ) بجاليرى المسار مايو 2011 .
- معرض ( رؤى معاصرة - التشكيل فى الفن ) بجاليرى المسار للفن المعاصر بالزمالك أكتوبر 2011 .
- معرض تكريمى لرواد الحركة الفنية المصرية المعاصرة بقصر الفنون بالجزيرة على هامش فعاليات المعرض العام فى دورته الرابعة والثلاثين مايو 2012 .
- صالون القاهرة ( 56 ) للفنون التشكيلية بقصر الفنون مارس 2013 - ( المكرمين ) .
- المعرض العام للفنون التشكيلية الدورة ( 35 ) مايو 2013 .
 
المعارض الجماعية الدولية:
 
1960: المعرض الجماعى للخزف مدينة كريفليد ألمانيا الغربية للخزافين المصريين والألمان .
1964: 5000 سنة خزف ( معرض طواف ) شرق أوروبا .
1966: المعرض الدولى للحرف اليدوية ( شتوتجارت ) ألمانيا .
1966: المعرض الدولى للفن والصناعة بمدينة ميونيخ ( خزف ) .
1968: معرض جماعى للفن المصرى المعاصر بروكسل .
1968: بينالى الإسكندرية (تصوير) ، ترينالى الهند تصوير ( جائزة ) .
1969: المعرض الدولى للفن والقيمة ميونيخ .
1972: بينالى فينيسيا ( جرافيك ـ الأوبجيكت الخزفى ) .
1970 : معرض العشرة (الفن المصرى المعاصر) متحف فولكوانج (مدينة أسن) .
1970: المعرض الدولى للتصوير ( كان ) ( جائزة) .
1972: معرض الفنانين المصريين باليابان ( تصوير ) .
1972: معرض فن الرسم ( موناكو ) ( جائزة ) .
1974: معرض الفنانين المصريين بالجامعة الأمريكية ( تصوير ) .
1976: بينالى القاهرة الدولى (تصوير) .
1980: معرض الفن التطبيقى المصرى المتجول ( خزف ) باريس ، بلجراد، ألمانيا الغربية .
- 1980: معرض النحاتين المصريين (واشنطن) الولايات المتحدة الامريكية.
- 1983: بينالى فالباريزو ( شيلى ) إشراف وقوميسير وعارض .
- 1988: بينالى العراق الدولى ( تصوير ) جائزة اقتناء .
- 2000: معرض الاسبوع الثقافى المصرى بالشارقة، الامارات العربية المتحدة .
- 2009 ملتقى الأقصر الدولى الثانى للتصوير بالأقصر نوفمبر .
- 2010 معرض للفنون التشكيلية ضمن إحتفالية الفرانكفونية بنيودلهى - الهند مارس .
- 2010 ملتقى الأقصر الدولى الثالث للتصوير بالأقصر نوفمبر (مكرمون).
 
الزيارات الفنية:
 
- زيارة لمتاحف ألمانيا ـ النمسا ـ فرنسا ـ هولندا ـ المجر ـ يوغوسلافيا ـ تشيكوسلوفاكيا ـ شيلى ـ الولايات المتحدة الامريكية ـ انجلترا ـ السويد ـ الدنمارك ـ النرويج ـ البلدان العربية ـ نيروبى ـ كينيا ـ إيطاليا ـ أسبانيا .
 
المهام الفنية التى كلف بها و الاسهامات العامة:
 
* أهم اللجان والأنشطة العلمية والفنية والمؤتمرات والأنشطة الثقافية والاجتماعية :
1968 : تأسيس أول مجلة تصدر عن الفن التطبيقى ( كلية الفنون التطبيقية ).
1972: مؤتمر التربية الفنية ( إنسيا ) فوبرتال ألمانيا الغربية .
1974: مقرر لجنة الفنون التشكيلية (جرافيك ) لجوائز الدولة التشجيعية .
1974 ـ 1994: عضو لجان المجلس الأعلى للثقافة بجمهورية مصر العربية
1975 : عضو الهيئة الدولية للحرف اليدوية نيويورك .
1978ـ 1979: مؤسس وأول نقيب لنقابة مصممى الفنون التطبيقية
1979: عضو اللجنة العشرينية لتحضير مؤتمر (الجرافيك) الدولى ايكوجرادا - أمستردام .
1980: رئيس عام مؤتمر (التصميم والبيئة ) مؤسس أول مؤتمر على مستوى جامعة حلوان ــ كلية الفنون التطبيقية.
1981: عضو المؤتمر الدولى للتصميم الصناعى ICSID (هلسنكى) فنلندا .
1981 ـ 1994: عضو لجنة الفنون التشكيلية بالمجلس الاعلى للثقافة ومقرر لجانها الفرعية .
1982: عضو المؤتمر الدولى للخزف مدينة بولونيا .
1984: عضو الهيئة الدولية للجرافيك ICODGRADA ومندوب الهيئة عن أفريقيا.
1986: عضو أنشطة الجمعية الدولية ICSID للتصميم الصناعى .
1986: عضو المؤتمر الدولى للجرافيك (نيس) ICODGRADA .
1987: رئيس مؤتمر الثقافة الجماهيرية ـ وزارة الثقافة ـ القاهرة .
1987: عضو المؤتمر الدولى للجرافيك ــ أمستردام ICSID ICOGRADA
1989 ـ 1991: عضو اللجنة العليا للآثار الإسلامية والقبطية ـ وزارة الثقافة .
1989: عضو لجنة الفنون التشكيلية بالمجالس القومية المتخصصة .
1991: قوميسير الجناح المصرى بينالى القاهرة الدولى .
1992: رئيس لجنة تحكيم بينالى الخزف الدولى القاهرة .
1992: قوميسير عام بينالى القاهرة الدولى للفن التشكيلى .
1994: عضو لجنة فحص جوائز الدولة التشجيعية للخزف ولجنة التفرغ بوزارة الثقافة .
1994: رئيس لجنة تحكيم صالون الشباب بمصر وضيف الشرف .
1998: رئيس لجنة الفنون بالمجلس الأعلى للجامعات .
1998: قوميسير معرض التصميم الصناعى مدينة سانت اتيين ( فرنسا ).
1999: قوميسير معرض الفن المصرى المعاصر ـ الشارقة .
1999: قوميسير معرض الفن المصرى المعاصرـ تونس .
-الإشراف والمناقشة لرسائل ماجستير ودكتوراه بكلية الفنون التطبيقية فى تخصصات متعددة ( الخـزف، الزخرفة، طباعة المنسوجات، النسيج، التصميم الصناعى) وكلية التربية الفنية والفنون الجميلة بالقاهرة، وأكاديمية الفنون بوزارة الثقافة، ومعهد الدراسات الإسلامية وكلية الآثار جامعة القاهرة، وكليات التربية النوعية بالقاهرة والدقى منذ عام 1975 وحتى الآن ، تصل إلى حوالى خمسين بحثاً علمياً .
 
المؤلفات و الأنشطة الثقافية:
 
1963: الحرير المملوكى وأثره على الفن الأوربى ( رسالة دكتوراه ) جامعة كولونيا .
1964: أربع محاضرات فى الفن الألمانى والتعريف بأولى مدارس .
- التصميم فى العالم ( مدرسة الباوهاوس‏) BAUHAUS (الفبرك بوند) WERK BUND بمعهد جوتة .
1964: مجموعة من المقالات فى الفن التشكيلى والتربية الفنية (مجلة الثقافة ) .
1964: مقالات فى الفن التشكيلى (جريدة المساء ) .
1964: تأثير الفن الإسلامى على فن عصر النهضة فى أوروبا .
1964: الشكل الخزفى لحضارة المكسيك وبيرو ( بحث غير منشور ) .
1965: دراسات فى فن والخزف الإسلامى .
1966: بحث باللغة الألمانية ـ المدرسة العليا للخزف ، هورجبرنزهاوزن .
1966: دراسات فى تاريخ الفن الحديث ( مذكرات ) كلية الفنون التطبيقية
1966: الإعداد التليفزيونى لبرنامج الفن والحياة .
1968: المدرسة الألمانية الحديثة ( مقالات فى الفن ) معهد جوتة .
1970 : الشيئية فى الفن الإسلامى وليس التجريد ( جريدة المساء ) بحث منشور .
1972: الفن والحياة اليومية ( المؤتمر العربى بدمشق ) ( بحث منشور ) .
1978: أعلام الخزف المعاصر ( تأليف ) مطبعة جامعة حلوان .
1985: أسس التصميم ( تجربة خاصة ) مؤتمر الفن بالبلدان النامية (نيروبى ) .
1986: مدرسة الفيرك بوند الألمانية WERK BUND ( الاتحاد الألمانى للصناعات )
1987 : مجلة المصمم، العدد الأول كلية الفنون التطبيقية .
1990: نظريات التصميم وتطوير طالب التصميم ( الفنون التطبيقية ) .
1991: ( الفن الجامع ) فى العصور الاسلامية ، مؤتمر بالمركز القومى للفنون التشكيلية .
1992: المثلث عنصر قومى فى الفن التشكيلي ( المؤتمر المصاحب لبينالى القاهرة الدولى ) الفن بين الجميل والمزيف ( بحث منشور ) جامعة المنيا .
1993: الخيال والتصميم ( بحث منشور ) المؤتمر العلمى لكلية الفنون التطبيقية .
1996: ( العولمة والفن ) بحث مقدم الى ندوة العولمة ـ المركز القومى للفنون التشكيلية .
 
الجوائز المحلية:
 
1951: جائزة مختار الأولى للنحت المصرى .
1956: جائزة الإنتاج الفنى الثانية ( تصوير ) وزارة التربية والتعليم .
1985: جائزة التصوير الأولى ، المركز القومى للفنون ( موضوع النيل ) .
1990 : جائزة السجاد الحائطى ( الأوبرا المصرية ) .
2002 : جائزة الدولة التقديرية فى الفنون .
2009 : جائزة مبارك للفنون .
 
الجوائز الدولية:
 
- 1968ـ 1969 جائزة تقديرية ( سان فيرمير ) .
- 1985 جائزة البينالى الثانية للتصوير بينالى القاهرة .
- جائزة التصوير ( بينالى نيودلهى ) .
- جائزة الحفر بالمجر .
- مجموعة من الميداليات وشهادات التقدير الدولية .
- تكريم من ملتقى الاقصر الدولى الثالث للتصوير نوفمبر 2010 .
 
مقتنيات خاصة:
 
- لدى بعض الأفراد فى مدينة دوسلدورف ، بون ،أسن ، فوبرتال، نيويورك، مندن، أوهايو، المكسيك، باريس، رانس باخ .
 
مقتنيات رسمية:
 
- متحف الفن المصرى الحديث بالقاهرة .
- متحف فولكوانج أسن بألمانيا الغربية .
- القصر الجمهورى بمصر الجديدة .
- المدرسة الإنجيلية بالدقى .
- البنك الافريقى بالقاهرة .
- محلات كارشتات مدينة ( أسن ) ألمانيا .
- بنك مصر أمريكا - القاهرة .
- مركز صدام حسين - بغداد .
- متحف (اوبلاكاهاوس) ميونيخ .
- سفارة ألمانيا الغربية بالقاهرة .
- السفارة المصرية بواشنطن .
 
لأعمال الفنية الهامة فى حياة الفنان:
 
1968: تصميم وتنفيذ العمود الخزفى (كافتيريا فندق شيراتون القاهرة)
1969ـ 1972: تصميمات خزفية للحوائط والمائدة بمصانع ألمانيا الغربية.
1974: التصميم الداخلى والزخرفى لجامع المدرسة الإنجيلية الألمانية بالدقى .
1979ـ 1981: تصميم وتنفيذ البانوهات الزخرفية للمدخل والحائط الساند بأرض المعارض الدولية .
1990: البانوهات الخارجية لمبنى القصر الجمهورى بالاشتراك مع آخرين .
1991: النحت الزخرفى البارز ومدخل صالة ( الكافتيريا )الرئيسية بفندق شبرد القاهرة .
1992: تصميم وتنفيذ اللوحة الحائطية التذكارية ( سجاد ) بمدخل فندق هلنان شبرد - القاهرة .
 

على رضوان
الدكتور على رضوان

الفنون 2009

 

على محمود موسى رضوان

 

 

أستاذ الآثار والحضارة المصرية القديمة

 

  • دكتواره فى الآثار المصرية القديمة فى يوليو 1968 من جامعة ميونخ بألمانيا.
  • رئيس قسم الآثار المصرية القديمة بكلية الآثار - جامعة القاهرة (1980 - 1987).
  • عميد كلية الآثار - جامعة القاهرة (1987 - 1993).
  • حاصل على جائزة الدولة التشجيعية فى الآثار (1983).
  • عضو الجمعية المصرية للدراسات التاريخية.
  • عضو شعبة التراث الحضارى والأثرى بالمجالس القومية المتخصصة.
  • عضو لجنة الآثار بالمجلس الأعلى للثقافة (سابقًا).
  • عضو اللجان العلمية بهيئة الآثار المصرية.
  • وعضو مجلس إدارة المتحف المصرى (سابقًا)
  • مقرر اللجنة العلمية الدائمة للآثار الفرعونية وتاريخ مصر والشرق القديم لوظائف الأساتذة والأساتذة المساعدين (سابقًا).
  • عضو المؤتمر العالمى لعلم المصريات.
  • عضو المؤتمر العالمى لآثار ما قبل التاريخ.
  • عضو المؤتمرات العالمية للآثار النوبية والمروية.
  • عضو (من الخارج) بالمعهد الألماني للآثار ببرلين الغربية.
  • عضو لجنة المتاحف العالمية باليونسكو (ICOM) باريس.
  • عضو لجنة الآثار والمواقع الأثرية (ICOMS) باريس.
  • عضو الشعبة القومية للمتاحف.
  • عضو الشعبة القومية لليونسكو.
  • زميل فى الجمعية العالمية: Alexander von Humboldt-Stifyung بيون - ألمانيا الغربية (1975 - 1977).
  • رئيس بعثة جامعة القاهرة فى حفائر منطقة "أبو صير" (شمالى سقارة).
  • عضو المجمع العلمى المصرى.
  • عضو لجنة التعليم والبحث العلمى بالحزب الوطنى الديمقراطى.
  • عضو لجنة الثقافة بالحزب الوطنى الديمقراطى.
  • مقرر الندوة العلمية العالمية التي نظمتها جامعة القاهرة بالاشتراك مع اليونسكو (مشروع طرق الحرير) نوفمبر 1990.
  • مقرر المؤتمر القومى للمتاحف (أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا).
  • المشرف على أنشاء كلية الآثار بفرع جامعة القاهرة بالفيوم (1992 - 1993).
  • عضو معهد الآثار النمساوى - فيينا.
  • مقرر عام جمعية الآثاريين العرب.
  • شارك فى الكثير من المؤتمرات والندوات المحلية والعالمية.